منظمات حقوقية تدعو لوقف تنفيذ الإعدام بمصر: "كفاية قتل"

10 منظمات حقوقية تدعو لوقف تنفيذ الإعدام في مصر: "كفاية قتل"

القاهرة
العربي الجديد
08 فبراير 2019
+ الخط -
أصدرت عشر منظمات حقوقية إقليمية ودولية ومصرية، بيانًا مشتركًا اليوم الجمعة، في ختام مؤتمر عقده مركز الشهاب لحقوق الإنسان في تركيا، بعنوان "أوقفوا تنفيذ الإعدام في مصر".

وقالت المنظمات في بيانها المشترك، إن "حقوق الإنسان في مصر باتت مهدرة وضائعة ومنتهكة، وفي مقدمة تلك الحقوق الحق في الحياة، ما يعدّ مخالفة لنص المادّة الثالثة من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، التي تنصّ على أن لكلِّ فرد الحقَّ في الحياة والحرِّية وفي الأمان على شخصه".

وأضافت أن "أحكام الإعدام في جمهورية مصر العربية تصدر بإجراءات سريعة وموجزة، تفتقد ضمانات المحاكمات العادلة، وتشكل خطورة بالغة؛ إذ تم تنفيذ حكم بالإعدام بحق ثلاثة مواطنين، وهم: أحمد ماهر الهنداوي، وعبد الحميد عبد الفتاح متولي، والمعتز بالله غانم، في القضية رقم 17583 جنايات المنصورة لسنة 2014 المعروفة إعلامياً بقضية نجل المستشار".

وقد أجمعت كثير من المنظمات الحقوقية على "أنها قضية ذات طابع سياسي، تعرّض المتهمون فيها للتعذيب البدني والمعنوي، وتمت محاكمتهم أمام هيئة قضائية استثنائية بالمخالفة للدستور المصري وقانون السلطة القضائية، ورغم صدور توصية من اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب تم تنفيذ حكم الإعدام، فيما يبدو الإعدام وسيلة للنظام المصري للتخلص من الخصوم والمعارضين السياسيين".

ورأى الموقّعون على البيان أنه "في ظل ارتفاع عدد من تم تنفيذ أحكام الإعدام إلى 40 مواطنًا حتى يوم أمس، وفي ظل وجود 62 مواطنًا مهددين بتنفيذ الإعدام في أي وقت"، فقد شددوا على "ضرورة وقف تنفيذ كافة أحكام الإعدام الصادرة في قضايا سياسية من دوائر الإرهاب والمحاكم العسكرية وغيرها. وضرورة وقْف جميع أعمال العنف والقتل تجاه المواطنين، وضرورة التحقيق في جميع جرائم القتل خارج نطاق القانون، وتقديم المسؤولين عن ارتكابها إلى المحاكمات العاجلة. وتنفيذ كافة التوصيات الصادرة من الأمم المتحدة واللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب، والبرلمان الأوروبي، التي تطالب بوقف تنفيذ أحكام الإعدام في القضايا السياسية".

كما أوصت المنظمات بـ"تشكيل لجنة تقصّي حقائق للوقوف على أوضاع حقوق الإنسان في مصر، والتحقيق في جرائم القتل خارج نطاق القانون، ومحاسبة المسؤولين عن هذه الجرائم ومنع إفلاتهم من العقاب. وتحرُّك المقرر الخاص المعني بالقتل خارج نطاق القضاء، أو بإجراءات موجزة تعسفًا بمجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة، لوقف تنفيذ جميع أحكام الإعدام في مصر".

الموقعون هم: مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان-JHR إسطنبول، ومركز الشهاب لحقوق الإنسان - SHR لندن، ومنظمة (أفدى) الدولية - بروكسل، والمنظمة العربية لحقوق الإنسان – بريطانيا، ومنظمة هيومن رايتس مونيتور - لندن، ومنظمة إنسانية - إسطنبول، منظمة نجدة لحقوق الإنسان - لندن، الرابطة العالمية للحقوق والحريات، والمرصد العربي لحرية الإعلام - لندن، ضحايا لحقوق الإنسان - مصر.

ذات صلة

الصورة

منوعات

تصدّر وسم #مليونية30أكتوبر قائمة الأكثر تداولاً المصرية طوال يوم أمس السبت، بالتزامن مع تجدد الثورة السودانية ودعوات إلى التظاهر، التي شغلت مواقع التواصل في أغلب الدول العربية.
الصورة

منوعات

تصدّر وسم "#السودان" قائمة الأكثر تداولاً على موقع "تويتر" في مصر، غداة انقلاب العسكريين على السلطة في البلاد وإبعاد شركائهم المدنيين عن الحكم واعتقال مسؤولين على رأسهم رئيس الحكومة عبد الله حمدوك، وسط أنباء عن انقطاع الاتصالات كلها في السودان.
الصورة
لقاحات في القمامة في مصر (تويتر)

منوعات

فوجئ المصريون بالخبر الذي تداولته مواقع إخبارية مصرية وعالمية، حول العثور على كميات كبيرة من لقاح فيروس كورونا ملقاة في القمامة، في إحدى قرى محافظة المنيا جنوبي البلاد.
الصورة

منوعات

أحيا مغردون مصريون ذكرى قتل المجند سليمان خاطر إسرائيليين، في 5 أكتوبر/تشرين الأول عام 1985، مجددين مهاجمتهم للنظام العسكري، ومستنكرين تطبيع النظام الحالي، برئاسة عبد الفتاح السيسي، مع سلطات الاحتلال الإسرائيلي.