منتخب الجزائر أمام فرصة معادلة رقم تاريخي صامد منذ 28 سنة

09 أكتوبر 2019
الصورة
الجزائر يخوض مباريات مهمة (Getty)
حقق المنتخب الجزائري لكرة القدم مشواراً مميزاً جداً خلال بطولة كأس الأمم الأفريقية التي جرت وقائعها في مصر في الصيف الماضي، توّجه بتحقيق اللقب القاري الغالي بعد مشوار مظفر بداية من دور المجموعات، بقيادة المدير الفني الشاب المتميز جمال بلماضي ومجموعة من النجوم يقودهم مهاجم فريق مانشستر سيتي الإنكليزي.

ولم يكن هذا اللقب سوى امتداد للتطوّر الرهيب الذي شهدته كتيبة "المحاربين" منذ استلام بلماضي دفة الإدارة الفنية في شهر أغسطس/آب من العام 2018، حيث حققت نتائج رائعة وإحصائيات وأرقاماً رهيبة يبقى أبرزها على الإطلاق تحقيق سلسلة من 13 مباراة دون أي خسارة في غضون 10 أشهر فقط.

وهو رقم قريب جداً من ذلك الذي تحقق قبل 28 سنة، عندما حقق منتخب "الخضر" بقيادة المدير الفني الراحل عبد الحميد كرمالي سلسلة من 15 مباراة دون هزيمة في الفترة ما بين 1989 و1991، إذ تزامنت تلك الفترة بتحقيق أول لقب أفريقي عام 1990 في الجزائر.



ويستعد المنتخب الجزائري لكرة القدم لخوض مباراتين وديتين أمام الكونغو الديمقراطية وكولومبيا يومي 10 و15 من شهر أكتوبر/تشرين الأول الحالي بالجزائر وفرنسا تواليا، تحضيرا لبدء تصفيات كأس أمم أفريقيا 2021 التي ستجري في الكاميرون، إذ ستنطلق التصفيات في شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وفي حال تفادي المنتخب الجزائري للخسارة في المباراتين القادمتين فإنه سيعادل الرقم السابق المحقق قبل 28 سنة، على أمل تحطيم هذا الرقم خلال افتتاح تصفيات كأس أمم أفريقيا 2021 أمام زامبيا في شهر تشرين الثاني/نوفمبر القادم.
تعليق: