ملاحظات بحبر أبيض

04 اغسطس 2018
الصورة
تركيب فوتوغرافي لـ محمد علي بن رحومة (تونس)
+ الخط -

(..)
رجاء: في حفل الحقيقة، حوّل الألمَ إلى شيء مقتَضب جدّاً.
(..)
تنتعش بسرعة مع النبيذ الأبيض، لكنك حتى الآن لم تنجح في ترجمة العالم.
(..)
ضد الإبراهيميات رفيعة المستوى وعمودية الاتجاه:
لستُ لكِ: مثلي يعشق الأفقي.
(..)
المضيُّ قدماً في برشلونة، برعاية مستقبل مجهول.
(..)
الأمر بطريقة أخرى هو التالي: شمسٌ تشرق وأرواح تتهدّل.
(..)
يتحكّم الألم بصفحة الفهرس.
(..)
عقيدة أوروبية: "العمل أهم من الحب".
(..)
آمل بتأليف كتاب أكثر رحمة من السيرة الذاتية.
(..)
لو رأيتَه في جو ماطر، فسوف ترغب في تحيّته: إنه أكبر من مجرّد شحرور على شجرة.
(..)
من وقت لآخر، أنظر إلى اللاشيء، متسائلاً عمّا إذا كان عليّ استخدامه كموضوع أدبي.
(..)
"جيلنا"؟
أراه يطفو، بعد غرق طويل.
(..)
تجربة سعيدة للغاية ألّا تعمل كموزّع إعلانات.
(..)
غير مثالي أن تتعاطف دوماً، ففي آخر التعاطف، ثمّة منعطف.
(..)
مشكلة المتعالي الإبراهيمي أنه دائري.
(..)
التي تقع في حب الشاعر المهاجر، ولا تدري ما ينتظرها.
(..)
يا شجر القصدير، هل عبرك مراسلو الصحف؟
(..)
الشعر وأقصى الجموح: القبض على خصوصيات الأرض.
(..)
إحاطة العالم بين أربعة جدران بأربع كلمات.
(..)
هذا الرجاء: أن يبرأ العربي من مكبوته الجنسي، بعد دفنه بأسبوعيْن.
(..)
الخوض في أدب القارّة الفلانية؟
لم يعد ثمّة صحّة.
(..)
لديّ، على الأرجح، دليلٌ خاص بي لمراقبة الألم.
دليل أكثر تفصيلاً من ويكيبيديا.
(..)
"يمكنك الاحتفاظ بها نيئة كما هي".
وجهة نظر أخيرة في الحياة.
(..)
قادر، ولو لثانية، أن ترى وأن تتحدّث إلى موتى سابقين.
قادرٌ بقليل من هذه القهوة المُذكِّرة.
(..)
من طفولة بعيدة، تتذكّر الرياح.
وتشعر بالبرد.
(..)
عمل أكثر حداثة: اللاتأمل.
(..)
عندما كنت صغيراً، لكن في النهاية، تقبّلت أني كبرت.
(..)
الحلم بالجلوس أمام شعاع متقطّع من العدالة.
(..)
ليس جيداً على الإطلاق: صباح بلا وجهات نظر.
(..)
في إشارة إلى المعنى الرئيسي لهذا المصطلح: "الحياة"، يتشنّج الرجل في غمار الوصف: "مُرّة، مُرّة".
(..)
تلك الرؤية المرحة للكون متزامنة مع قَرْش زيتونات خضراء.
(..)
لا أنتمي إلى أي من المدرّجات.
التدرّج لا يناسبني. أنا كائن الأقصيين.
(..)
مطر، مطر: 200 ألف سيّدة تحت المظلّات.
المظلّات التي تتمايل أحياناً، بفعل العاصفة.
شيء ما يهدّد هشاشتهن المقيّدة.
فجأة، تعصف الرياح وتضربهن.
فجأة، ويمور القلب بالتحنان.
(..)
أيتها الأرض:
أحبك، بمزيج من الإيمان والأمل، لكن بنقص في البسالة.
(..)
أستيقظ وأنا واثق: كل ما سيحدث لن يحدث اليوم.
(..)
نمت وعيناي إلى الوراء.
(..)
الألم العصي على وسائط النقل، بما فيها اللغة.
(..)
لديه قدرة كبيرة على الشر. استحالة أن يبدع.
(..)
جمال صاعق مثل قفزة القذف.
(..)
لم أعد أطيقه: لقد فقد مبدأ الحقيقة.
(..)
ساعتان مع الفلسطيني المغترب الذي يُعظّم المادة.
جيّد أن نصبح يهود التاريخ.
(..)
كلب مع أضواء وظلال. كلب رابض وراء دعاية رسمية.
(..)
طرافة: شعراء الغنائية العرب هم الأكثر تأدلجاً.
(..)
بدلاً من حرج القلب، واجهت العالم بقبضة مغلقة.
(..)
أصل المانجا؟
نهدا حواء.
(..)
لا تزال الحياة مع التدوين المقدّس، غير ممكنة.
(..)
ذاك الرجل له ميزة: مات وحده.
(..)
الأفق؟
اعتدت أن أسمّيه، من وقت لآخر: حماري القبرصي.
(..)
في أحد تلك الأيام الهادئة التي يبدو أن لا شيء فيها يحدث ـ حدث شيء:
أدخل دون وعي في النوم.
(..)
تقنية قديمة: أن نيأس حاملين رشاشاً.
(..)
أود أن أقول، بعد تكريمكم هذا: "لا أعرف أين سأذهب".
(..)
لم يعد ما كان عليه في كل مرّة يعود، لكن هناك عملية الولاء لهذا المكان.
(..)
ولدت هكذا:
عيناي تأكلان أكثر من فمي.
(..)
جميلون نحن: نهلوس جماعياً.
(..)
أحيانًا، يأتي وقت تشعر فيه بالحاجة إلى تحويل كل ما بداخلك إلى كلمات.
إنه عموماً مآلٌ حزين.
(..)
ألم معياري: لا فضاء.
(..)
تنبيه واجب: لا تضع في علم الوراثة طموحات عالية.
(..)
لا أكثر ولا أقل: كاتب لديه ذيل، بالطبع.
(..)
التي هي أرض لا أحد من قوّات الأمن يقنط فوقها.
(..)
له هذا المجد الفاني: يمكنك أن تقلّب كتابه وتجيب على المكالمات الهاتفية.
(..)
مراقبو معدّل ضربات القلب؟
لقد ارتاحوا أخيراً.
(..)
بلد تتصرّف كالكبار.
(..)
إنه أمر لا يصدَّق: أنا فرحان.
(..)
ما يمكن أن يُكتب ويكون مكانه الطبيعي في درج منسي أسفل الخزانة.
(..)
أريد أن أكون الرجل الخاص بك أيها الليل.
أيمكن منحي هذا الشرف الحزين؟
(..)
تُضحكني الجملة: "المنفى الطوعي".
(..)
كتاب الأرض في العينين،
ومطلوب أسلوب أكثر غنائية من الوصف.
(..)
شاعر يمتلك سلطة عدم التنفّس.
(..)
واحدة من الطرائف الوجودية:
يبدو لي أنّ عابراً جعلني أبدو أكثر سعادة ممّا أنا عليه.
(..)
ثم تعبر امرأة في شارع بالما دي مايوركا:
قد تكون ملاكاً أو ممثّلة إباحية.
(..)
أشعر بتحسّن: نمت واستيقظت ووجدت الكوكب على ما هو عليه سابقاً: موجود وقائم.
(..)
تربطني علاقات وطيدة مع ستّينات القرن الماضي.
(..)
شاعر، أبوه متورّط في فضيحة: تزوير ثقوب في كرة الجبن.
(..)
باسِلان: كانا نوعاً من الزوجين اللذين لا يزالان يتبادلان شفتيهما برصانة.
(..)
رطانة غير مفهومة: الأديان تُحرّر.
(..)
وما هي البراهين على أنك تحفر كل ليل؟
(..)
أعطاني زمني صحّة جيدة، وحقيبة ذكريات وتنبيهاً: كن حذراً، فأنت تحمل قنبلتين واحدتهما تمسح الأخرى.
(..)
كان لديه عمل أكبر بكثير من تحمّل عقله وجسده.
(..)
أخبروني أن نطقي للغة الباسك ليس مفهوماً. حسناً، فليعتبروا ما يسمعون فاكهة أو فكاهة.

المساهمون