مكاسب قوية للنفط وسط تشكيك روسي في مصير اتفاق الإنتاج

20 يونيو 2019
الصورة
الطلب على الوقود في الصيف يدعم أسعار النفط (Getty)
حصدت أسعار النفط مكاسب عالية مع بداية تعاملات اليوم الخميس في الأسواق العالمية، على خلفية تحديد موعد لاجتماع "أوبك" وحلفائها وزيادة طلب المحروقات، وسط تشكيك روسي برز اليوم في شأن مصير اتفاق الإنتاج العالمي.

الرئيس التنفيذي لشركة "لوك أويل" الروسية المنتجة للنفط، وحيد علي كبيروف، قال اليوم الخميس، إن مصير اتفاق الإنتاج العالمي المُبرم بين "أوبك" وحلفائها لا يزال غير واضح، كاشفاً أنه حتى الشركات الروسية ليس لديها موقف موحّد تجاهه.

تصريحات كبيروف جاءت خلال اجتماع الجمعية العمومية السنوي للشركة في موسكو، مضيفاً أن اتفاق إنتاج النفط المبرم بين أوبك وحلفائها يجب أن يظل ساريا للأبد، وأن كميات النفط المحددة في الاتفاق يمكن أن تخضع للتغيير.

وبحلول الساعة 6:11 بتوقيت غرينتش، صعد سعر برميل العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 1.13 دولار أو 1.8% إلى 62.95 دولارا، بعدما انخفضت العقود الآجلة للخام 0.5% عند تسوية أمس الأربعاء، وفقاً لبيانات رويترز.

وارتفع سعر برميل العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 90 سنتا أو 1.7% إلى 54.66 دولارا، بعدما هبط 0.26% في الجلسة السابقة.

وما لبثت عقود النفط أن وسّعت مكاسبها إلى أكثر من 5% إلى أعلى مستويات جلسة اليوم، ليسجل برميل الخام الأميركي 56.51 دولاراً.
الخبير الاقتصادي لدى "بنك أستراليا الوطني"، فين زيبيل، أشار إلى بعض العوامل، قائلا: "في الولايات المتحدة، من المرجح أن يتسارع الطلب (النفطي) في الصيف، ويبدو أن اجتماع أوبك سيُفضي إلى التمديد أو ربما حتى إلى إجراء مزيد من التخفيضات".

وبعد ارتفاعها إلى أعلى مستوى في نحو عامين، تراجعت مخزونات الخام الأميركية 3.1 ملايين برميل الأسبوع الماضي، مقارنة بتوقعات المحللين بانخفاض قدره 1.1 مليون برميل وفقا لما ذكرته إدارة معلومات الطاقة الأميركية.

كما سجلت المنتجات المكررة أيضا انخفاضا مفاجئا بسبب زيادة الاستهلاك، إذ ارتفع الطلب على البنزين على أساس أسبوعي وزاد 6.5% مقارنة بمستواه قبل عام.

واتفق أعضاء "منظمة البلدان المصدرة للبترول" (أوبك) على الاجتماع في أول يوليو/ تموز المقبل، على أن يعقب ذلك اجتماع مع الحلفاء غير الأعضاء في المنظمة في الثاني من الشهر ذاته، بعد أسابيع من الجدل بشأن المواعيد.
وستبحث أوبك وحلفاؤها تمديد اتفاق خفض الإنتاج بواقع 1.2 مليون برميل يوميا الذي ينتهي سريانه هذا الشهر. وقال وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي، في تصريح صحافي، إن التمديد "منطقي ومعقول".