مقتل 19 مدنياً بقصف لروسيا والنظام على ريف إدلب

مقتل 19 مدنياً بقصف لروسيا والنظام على ريف إدلب

04 ابريل 2017
+ الخط -



قُتل تسعة عشر مدنياً، وأُصيب آخرون، مساء اليوم الثلاثاء، بقصف جوي لطائرات تابعة لسلاح الجو الروسي، وأخرى للنظام السوري إضافة إلى قصف صاروخي على ريف إدلب، شمال غربي سورية.

وقال الناشط الإعلامي، مصطفى أبو محمد، لـ"العربي الجديد" إنّ "طائرة حربية روسية، استهدفت الأحياء السكنية في مدينة سلقين، شمال غربي مدينة إدلب، ما أدّى إلى مقتل أحد عشر مدنياً، بينهم أطفال ونساء، وإصابة آخرين بجراح".

وأضاف أنّ "قصفاً مماثلاً طاول مدينة جسر الشغور القريبة، وأسفر عن مقتل سبعة مدنيين في حصيلة أولية، وإصابة آخرين"، مشيراً إلى أنّ "فرق الدفاع المدني ما زالت تبحث عن ناجين تحت الأنقاض".
إلى ذلك، قُتل عشرة مدنيين، أكثر من نصفهم أطفال، وأصيب آخرون، بقصف جوي لطائرات النظام الحربية على مدينتي سقبا وحمورية، بغوطة دمشق الشرقية في ريف دمشق.
وفي غضون ذلك، قصفت قوات النظام قرية قوقفين في جبل الزاوية، جنوبي إدلب، من مواقعها في معسكر جورين، بريف حماة، ما أدى إلى مقتل مدنيين اثنين.

وما زالت أعداد قتلى المجزرة الكيمياوية التي نفّذتها طائرات النظام بمدينة خان شيخون في ارتفاع، حيث وصل العدد إلى نحو 100 وفقاً لوزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة.