مقتل مدنيين بقصف للنظام السوري على ريفي إدلب وحماة

مقتل مدنيين بقصف للنظام السوري على ريفي إدلب وحماة

07 يونيو 2019
+ الخط -
قتل ثلاثة مدنيين وأصيب آخرون، اليوم الجمعة، نتيجة قصف جوي نفّذته قوات النظام السوري على ريفي إدلب وحماة، وسط وشمال غربي سورية.

وقال مصدر من الدفاع المدني لـ"العربي الجديد" إن مدنيين اثنين قتلا وأصيب تسعة آخرون، بينهم نساء وأطفال، نتيجة قصف جوي نفّذته طائرة حربية تابعة للنظام على قرية بابولين، جنوب إدلب.

وأضاف أن قصفاً مماثلاً طاول مدينة خان شيخون وقرية الشيخ مصطفى، وبلدة كفر عويد، جنوب إدلب، واقتصرت الخسائر على الماديات.

وفي ريف حماة الشمالي، قتل مدني نتيجة قصف جوي لطائرات النظام على مدينة كفرزيتا، كما طاول قصف مماثل مدينة مورك وقريتي الزكاة وسحاب، دون معلومات عن خسائر بشرية.

وقال الدفاع المدني السوري، الخميس، إن قصف روسيا وقوات النظام السوري تسبب بمقتل وجرح أكثر من ألف شخص مدني في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام في محافظات حماة وإدلب وحلب شمالي سورية، خلال شهر مايو/ أيار الماضي.

وأوضح في تقرير أن 272 شخصاً قتلوا، بينهم 58 امرأة و67 طفلاً، بينما جرح 785 آخرون، بينهم 165 امرأة و199 طفلاً، مشيراً إلى أن الحصيلة تتضمن قتيلاً وعشرة جرحى من الدفاع المدني.

ولفت الدفاع المدني إلى أن الطائرات الحربية التابعة لروسيا وقوات النظام نفذت 3013 غارة، وألقت مروحيات النظام 2418 برميلاً متفجراً، و302 لغم بحري، كما قصفت هذه المناطق بـ10172 صاروخاً، و8903 قذائف مدفعية خلال الشهر المذكور.