مقتل عامل إغاثة تركي وإصابة آخر بهجوم في شمال سورية

14 سبتمبر 2020
الصورة
عمال إغاثة في الهلال الأحمر التركي (الأناضول)
+ الخط -
قتل موظف إغاثي تركي وجرح آخر، اليوم الاثنين، في هجوم من مجهولين على سيارات الإغاثة التركية قرب مدينة الباب، في ريف حلب الشمالي الشرقي، شمالي سورية.
وقالت مصادر محلية، لـ"العربي الجديد"، إن مجهولين هاجموا بالأسلحة النارية سيارات تابعة للهلال الأحمر التركي لدى مرورها في قرية تل بطال بناحية الباب، في ريف حلب الشمالي الشرقي، ما أدى إلى مقتل موظف وإصابة آخر بجروح.
وأوضحت المصادر أن المهاجمين كانوا يركبون دراجة نارية، وفروا بعد إطلاق النار إلى مكان مجهول. مشيرة إلى أنه الهجوم الأول من نوعه في المنطقة.
بدورها، نعت منظمة الهلال الأحمر التركي على "تويتر" أحد موظفيها جراء الهجوم الذي أدى أيضا إلى إصابة عامل آخر.

وتعاني عموم المناطق التي تخضع لسيطرة "الجيش الوطني السوري"، المدعوم من تركيا، حالة من الفلتان الأمني المستمر، حيث تشن هجمات بشكل شبه يومي تسفر عن ضحايا من المدنيين، وخسائر بشرية في صفوف الجيش وقوات الشرطة.

 

دلالات