مقتل طفل وإصابة نحو 26 مدنياً في ريفي إدلب والحسكة

07 اغسطس 2020
الصورة
فرق الدفاع المدني أزالت الأنقاض من مكان التفجير(هادي حراط/ الأناضول)

قتل طفل وأصيب ستة آخرون مساء الخميس، نتيجة انفجار مجهول في مدينة جسر الشغور بريف إدلب، شمال غربي سورية، فيما أصيب أكثر من 20 آخرين بانفجار قنبلة في أحد الأعراس بمدينة رأس العين في ريف الحسكة.

وقال مصدر من الدفاع المدني لـ"العربي الجديد" إن انفجاراً مجهولاً وقع في أحد المنازل بمدينة جسر الشغور غربي إدلب، وأدى إلى مقتل طفل وإصابة ستة آخرين بينهم أطفال ونساء.

وأضاف أن فرق الدفاع المدني حضرت إلى المكان على الفور ونقلت الجرحى إلى المستشفيات القريبة، وأزالت الأنقاض من مكان التفجير.

وفي غضون ذلك، أصيب أكثر من 20 شخصاً نتيجة إلقاء شخص مجهول قنبلة على حفلة عرس في مدينة رأس العين في ريف الحسكة، شمال شرقي سورية.

وقال مصدر طبي من المدينة لـ"العربي الجديد" إن بين الجرحى الذين وصلوا المستشفيات في المدينة أطفال ونساء، وبلغ عدد المصابين أكثر من 20.

وتشهد المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام والخاضعة لسيطرة المعارضة و"قوات سورية الديمقراطية" (قسد) انفجارات بشكل متكرر، ما يوقع قتلى وجرحى في صفوف المدنيين والعسكريين.