مقتل سبعة مدنيين بقصف للنظام السوري والوحدات الكردية بحلب

16 ابريل 2016
الصورة
النظام قام بقصف حلب بصواريخ أرض - أرض (Getty)
+ الخط -
قُتِل سبعة مدنيين، مساء السبت، وأُصِيب أكثر من عشرةٍ آخرين، بقصفٍ جوّي وصاروخي ومدفعي، نفّذته قوات النظام ووحدات حماية الشعب (الكردية) المنضوية ضمن "قوات سورية الديمقراطية" على أحياء متفرقة بمدينة حلب، شمالي سورية.

وقال الناشط الإعلامي، محمد الحلبي، لـ"العربي الجديد"، إنّ قوّات النظام استهدفت حي المشهد بمدينة حلب من مواقعها في حي الحمدانية، بصاروخٍ من نوع أرض – أرض، مما أدى إلى مقتل أربعة مدنيين وإصابة اثني عشر آخرين، بينهم نساء وأطفال، إصابات معظمهم خطرة، كما قُتِل مدني وأصيب ثلاثة أيضاً، بقصف جوي من طائرات النظام السوري على حي جب القبة".

وبيّن الحلبي "أنّ القصف الجوي طاول حيّ المشهد بعد القصف الصاروخي، إضافة إلى حيي باب الحديد والحيدرية مما أدى إلى إصابة عددٍ من المدنيين بجراح طفيفة، إلى جانب أضرار مادية واسعة في ممتلكات المدنيين ومنازلهم".

وأضاف "أنّ قوّات النظام استهدفت حي صلاح الدين بالقذائف المدفعية بعد أن تقدمت إلى أطراف الحي، وسيطرت على بناءين عقب مواجهاتٍ عنيفة مع فصائل المعارضة السورية المسلحة".

وفي السياق نفسه "قُتِل مدنيان اثنان وأصيب آخرون، في قصف مدفعي نفّذته وحدات حماية الشعب (الكردية) على طريق الكاستيلو شمالي مدينة حلب"، وفقاً للناشط.

وعلى صعيدٍ آخر، استعادت فصائل من المعارضة المسلحة السيطرة على قرية كفرشوش، شمال حلب قرب الحدود التركية، عقب مواجهات مع مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، سقط خلالها قتلى وجرحى من الطرفين.