مقتل ثلاثة ضباط إيرانيين في سورية

05 فبراير 2016
الصورة
وصل عدد قتلى إيران في سورية إلى 156عسكرياً (Getty)
+ الخط -

 

قتل ثلاثة ضباط تابعين للحرس الثوري الإيراني في سورية خلال العمليات العسكرية الخاصة بفك الحصار عن بلدتي نبل والزهراء، بريف حلب، وفق ما نقلت مواقع إيرانية، اليوم الجمعة.

بين هؤلاء ضابطان برتبة ملازم، وملازم ثان، فضلاً عن العقيد صفدر حيدري، والذي كان نائب قائد كتيبة المدفعية التابعة للحرس الثوري في منطقة ممسني الواقعة جنوبي إيران.

وكان تسعة ضباط إيرانيين آخرين قد قتلوا في سورية خلال اليومين الفائتين، وفق ما نشرت مواقع إيرانية، بينهم العميد محسن قاجاريان، فضلاً عن مقتل أربعة عشر عنصراً آخرين تابعين لقوات التعبئة المعروفة باسم "البسيج".

ووصل عدد قتلى إيران العسكريين في سورية إلى 156 شخصاً، منذ إعلان الحرس الثوري زيادة عدد مستشاريه العسكريين، تزامناً مع بدء توجيه الضربات الجوية الروسية لمواقع في سورية قبل أشهر عدة.

وتسمي إيران قتلاها في سورية بـ"مدافعي الحرم"، فحسب مواقع إيرانية رسمية، توجه هؤلاء إلى سورية لأداء مهامهم كمستشارين عسكريين داعمين للقوات التي تقاتل إلى جانب النظام السوري، بغرض الوقوف ضد من تصفهم البلاد بـ"الإرهابيين"، ولـ"الدفاع عن المراقد الدينية"، وعلى رأسها مرقد السيدة زينب الواقع جنوبي العاصمة دمشق. 

دلالات

المساهمون