#مقاطعه_we: غضب من الشركة المصرية للاتصالات

06 سبتمبر 2019
الصورة
طالب المغردون الشركة بتحسين خدماتها (محمد الشاهد/فرانس برس)
دشن  رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر وسماً لمقاطعة شركة we لخدمات المحمول، التابعة لـ "الشركة المصرية للاتصالات"، اعتراضاً على سوء الخدمة مقابل التكلفة المدفوعة، ليظهر ضمن قائمة الأكثر تداولاً على موقع "تويتر" لساعات.

وكانت خدمة الهاتف المحمول أطلقت في سبتمبر/أيلول عام 2017، لتنافس الثلاث شركات العاملة في السوق المصري.

وتداول المغردون عبر الوسم ثلاثة طلبات: "تحسين أداء خدمة العملاء وحل المشكلات بسرعة وإعطاء العميل رقماً للشكوى، بعد نهاية الشحن تكون سرعة الخط ميغا واحدا وليس 256 ك، وإصلاح العيب الموجود في برنامج احتساب الاستهلاك الخاص بالعميل، لأنه يحسب الاستهلاك بالزيادة عن الاستهلاك الفعلي".

وكتب إبراهيم محمد: "باعتين ليّ الرسالة وبيقولولي الباقة خلصت وفاضل 5 أيام على التجديد، إزااي وهو أصلا ماحدش بيستخدم النت غير 2 موبيلات، ومش استخدام إللي يخلص نص الباقة أصلًا #مقاطعه_we".

وشارك أحمد بدران: "البيروقراطية في حل المشكلات عندكم حاجة تسيء لشركة كبيرة، مشكلة بقالها حوالي 3 شهور بأكثر من 5 شكاوى تتفتح وتتقفل ونرجع من الأول، قسم الأعطال مش متجاوب، أو مش مدرب، طيب ليه نصرف كل ده على كباين وأجهزة والعنصر البشري ضعيف؟".

وعلق محمود ماهر: "أنا شاري باقة إضافية من شهر واحد، دلوقتي ماجتليش قيس عندك.. إنك لما تطلبهم يلطعوك أكتر من 20 دقيقة ع الخط. وتيجي تروح الشركة يقولك اتصل بيهم، دا أسميه إيه؟ بعيد عن الباقة مابتعدش 20 يوما على بعض، معاملة بجد غريبة من شركة المفروض تكون من أحسن الشركات لأنها تابعة للدولة #مقاطعه_we".

على النقيض من محمود كان لأحمد محيي رأي آخر ولنفس السبب: "إيه المنتظر من شركة تابعة للحكومة، غير إنها بتمص في دم الناس على نفس الوتيرة بتاعت السيسي؟ #مقاطعه_we".

واتخذ محمد المالكي موقفاً عملياً: "أنا قدمت رفْع الخدمة فعلا والله، وأتمنى الناس كلها تعمل كدا وتشتغل باقات، لغايه مالخط يترفع من عندهم، الاحتكار سياسة زبالة والخدمة زفت واحنا اللي حققنا ليهم الأرباح دي كلها، آخر سنتين نقدر نخسّرهم في 15 يوما بس كل اللي كسبوه #مقاطعه_we".

وغرّد صاحب حساب "الكمانجي": "#مقاطعة_we علشان معظمنا لا يعرف عن شراء النت سوى تجديد الباقة وتشغيلها، ولا يعرف نظامها ولا استهلاكها، لذلك لا يوجد مصداقية في التعامل مع العميل ويتم استنزافه".

وكتب فتحي: "حسبي الله، كنت مقدم على خط أرضي بقالي شهر كده وقالولي سنة علشان الخط يركب، طب إزاي سنة؟ أصل مفيش بوكسات، طب ركبو حضراتكم، قاللي لا أصل دي في إيد العمال، طب ما تكلموا العمال، أصل حضرتك ماعندهمش إمكانيات، أمال أنا اللي عندي إمكانيات! قدمت شكوى ومافيش حاجة، ده مش سنترال ده كشك سجاير #مقاطعة_we".