مفاوضات لوزان 2: جدية في التعاطي وتفاؤل إيراني

28 مارس 2015
الصورة
ظريف: اجتماعات اليوم كانت إيجابية (فرانس برس)
يستمر اليوم الرابع من محادثات لوزان النووية بين إيران ودول 5+1 بعقد اجتماعات على عدة مستويات، حيث بات تكثيف اللقاءات أمراً ضرورياً ولا سيما أنه يتوجب على كل الأطراف الإعلان عن تفاهم أولي أواخر الشهر الجاري، وهو ما استدعى توجه وزراء خارجية فرنسا وألمانيا للانضمام إلى الوزيرين الإيراني والأميركي في لوزان.
ونقلت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية، أن منسقة الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي، فيدريكا موجريني، وصلت إلى لوزان للانضمام إلى طاولة الحوار، ما يؤشر على إعطاء جولة المفاوضات الحالية أهمية خاصة.
وبعد اجتماعه مع وزيري الخارجية الفرنسي، لوران فابيوس، والألماني فرانك شتاينماير، كتب وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على صفحته على موقع "تويتر"، إن إيران موافقة على اتفاق نووي جيد، وتنتظر الآن إعلان الطرف الآخر عن جهوزيته لتوقيع الاتفاق.
كما قال ظريف لوسائل الإعلام الإيرانية التي تغطي المفاوضات من لوزان، إن اجتماعات اليوم السبت كانت إيجابية وجيدة، فقد لمسنا رغبة في التوصل لحل من وزراء الخارجية الذين اجتمعت معهم، مضيفاً، أنه بات لدى الجميع إدراك أفضل لمجريات ونقاط الحوار النووي.
وأوضح أنه على الأطراف المقابلة أن تبدي مرونة في التعامل للتوصل لاتفاق نووي، وهذا يعتمد على وجود إرادة سياسية حقيقية تساعد على السير نحو الحل النهائي.
ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية، "إرنا"، عن فابيوس قوله: إن الكل يحاولون التقدم نحو الأمام في هذه الجولة من المفاوضات. بينما قال شتاينماير: إنه كلما تم الاقتراب من خط النهاية كلما زادت الأمور صعوبة وتعقيداً.
وفي نفس السياق، أكد رئيس هيئة الطاقة الذرية الإيرانية، علي أكبر صالحي، الذي عقد اجتماعاً مع وزير الطاقة الأميركي، ارنست مونيز، في لوزان أن المفاوضات أصبحت صعبة للغاية، موضحاً، أن الوزراء الذين وصلوا إلى لوزان بحثوا في التفاصيل الخلافية، لافتاً إلى أنه يجب فتح الطرق المغلقة باعتماد اقتراحات مجدية.
وكان موقع وكالة "إيسنا"، قد نقل عن عضو الوفد الإيراني المفاوض، مجيد تخت روانجي، نفيه الخبر الذي تداولته مواقع عربية وعالمية، والذي ذكر إبرام إيران لاتفاق من صفحتين أو ثلاث، مشيراً أن الجهود ما زالت مستمرة للتوصل لاتفاق.
من جهته، أعلن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، على صفحته الرسمية على "تويتر" أنه اتصل هاتفياً بالمستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، حيث أكد الجانبان ضرورة إيجاد حل نهائي للأزمة النووية والتوصل لاتفاق.

اقرأ أيضاً: إيران: لم نقترب من التوصّل لاتفاق نووي والخلافات جديّة

تعليق: