مفاجأة كبيرة... ضربات كوريتش الشاب تقصي فيدرر من بطولة "شنغهاي"

13 أكتوبر 2018
الصورة
خروج مُدوٍّ للسويسري فيدرر (Getty)
+ الخط -

فاجأ اللاعب الشاب الكرواتي بورنا كوريتش، المصنف 19 عالمياً، منافسه النجم السويسري روجيه فيدرير في نصف نهائي بطولة "شنغهاي"، وذلك بعد أن أقصاه في واحدة من مفاجآت البطولة الصينية، ليحرم فيدرر من تحقيق لقب جديد في عام 2018.

وقدم بورنا كوريتش مباراة العمر أمام منافسه روجيه فيدرر، وتفوق عليه في معظم فترات المواجهة، وخصوصاً في الضربات المباشرة القوية، التي صنعت الفارق بشكل كبير وكانت حاسمة في منح اللاعب الكرواتي النقاط أمام خصمه السويسري.

ولم يفسح كوريتش المجال أمام روجيه فيدرر لخطف نقاط المباراة بسهولة، إذ تفوق عليه من البداية وتقدم عليه (3 – 1)، وفي وقت حاول فيدرر العودة بالنتيجة (4 – 3)، إلا أن كوريتش، وبفضل ضربات إرساله القوية، حسم الشوط الأول لمصلحته (6 – 4).



وفي الشوط الثاني تكرر نفس المشهد وتقدم كوريتش (3 – 1) على منافسه السويسري، وعاد فيدرر في محاولة للاقتراب من منافسه لكنه فشل في تحقيق مراده، ليخسر المباراة بتفوق الكرواتي مجدداً (6 – 4). يُذكر أن الشاب الكرواتي استغل ضرباته القوية في الشوط الثاني أيضاً.

ويواجه بورنا كوريتش في المباراة النهائية غداً منافسه الصربي نوفاك ديوكوفيتش الذي سبق له أن تخطى عقبة الروسي أليكاسندر زفيريف في مباراة سهلة (6 – 2) و(6 – 1)، فهل سيكون اللقب الأول للكرواتي في بطولة "شنغهاي" أم أن ديوكوفيتش ستكون له كلمة أخرى ويُتابع عودته القوية؟

(العربي الجديد)

دلالات

المساهمون