مفاجأة سارة تُسعد عُشاق برشلونة

مفاجأة سارة تُسعد عُشاق برشلونة

15 أكتوبر 2014
الصورة
صورة من الاحتجاجات المطالبة باستقلال كتالونيا(GETTY)
+ الخط -
أعلن زعيم إقليم كتالونيا الإسباني، أرتورو ماس، عن إلغاء الاستفتاء الذي كان من المقرر تنظيمه في التاسع من شهر نوفمبر المقبل، حول انفصال الإقليم عن إسبانيا وتشكيل دولة متوسطية جديدة؛ وذلك في مفاجأة كبيرة ستُسعد عٌشاق نادي برشلونة الإسباني، والذين كانوا يخشون مغادرة "برشلونة" لبطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، في حال حصل الإقليم على استقلاله عن المملكة الإسبانية.
وأكّد "ماس" خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده في مدينة "برشلونة" بعدما رفضت المحكمة الدستورية في 29 سبتمبر/أيلول فكرة الاستفتاء بناء على طلب من الحكومة الإسبانية؛ أنّ الإقليم قد قرّر إلغاء الاستفتاء الذي كان من المقرر تنظيمه في التاسع من شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، حول انفصال الإقليم عن إسبانيا، مُشيراً في الوقت ذاته إلى أنّ الإقليم سيُجري اقتراعاً رمزياً بشأن الاستفتاء في التاسع من نوفمبر المقبل، هدفه تحديد مستوى التأييد لخطوة الانفصال.
وشكّل هذا النبأ مفاجأة سارة لعُشاق نادي برشلونة الإسباني، الذين كانوا يتخوفون من فكرة مغادرة "البارسا" لبطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، في حال حصل الإقليم على استقلاله عن المملكة الإسبانية، خصوصاً بعد التصريحات التي خرج فيها رئيس اللجنة المنظمة للدوري الإسباني للمحترفين، خافيير تيباس، والتي ذكر فيها أنّ ناديي "برشلونة" و"إسبانيول" لن يحق لهما اللعب ضمن منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم في حال انفصل إقليم كتالونيا عن إسبانيا.
يُذكر أنّ نادي برشلونة قد وجد نفسه خلال الآونة الأخيرة في ورطة حقيقية، بعدما أعلن في وقتٍ سابقٍ تأييده الرسمي لهذا الاستفتاء، رغم التهديدات التي أطلقها رئيس رابطة الدوري الإسباني باستبعاد الفريق ومعه "إسبانيول" من الدوري الإسباني لكرة القدم، إذا انفصل إقليم كتالونيا عن إسبانيا، قبل أن يأتي نبأ إلغاء الاستفتاء ليُخرج إدارة النادي الكتالوني من الورطة التي وقعت فيها.

المساهمون