مغردون في ذكرى #الثورة_السورية: "بدك تسقط وبدنا نعيش"

15 مارس 2019
الصورة
انطلقت الثورة السورية عام 2011 (تويتر)
أحيا سوريون وعرب ذكرى انطلاق الثورة السورية في 15 مارس/ آذار عام 2011، عبر وسم "#الثورة_السورية"، مستعيدين محطات من نضال السوريين خلال الأعوام الثمانية الماضية، ومؤكدين تمسكهم بمطالب الحرية والعدالة والديمقراطية.

وشارك السوريون صوراً وفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي، وثّقت تظاهراتهم السلمية وشعاراتهم التي طالبت بالحرية وإسقاط الديكتاتورية، وأكدوا أن تآمر العالم كله على الثورة السورية لن يعني إلا استمرارها حتى إسقاط نظام الأسد. ونقلوا تظاهرات من الداخل السوري نُظمت اليوم.

وذكّر السوريون بسلمية تظاهراتهم في بداية الثورة، وسلطوا الضوء على جرائم الحرب التي ارتكبها النظام، إذ واظب على تصفيتهم عبر القتل أو الاعتقال أو الإخفاء القسري، فضلاً عن استخدامه الأسلحة الكيماوية في قتل المدنيين والعزّل.

وأكدوا أن الصراع في سورية الآن بين التنظيمات الإرهابية المتطرفة، والنظام المجرم وحلفائه الذين حاولوا اغتيال الثورة، لن يزيدهم إلا إصراراً على بناء وطن حرّ حيث يعيش السوريون كلهم بكرامة، ويحاسب المجرمون على جرائمهم.