مع زميلنا عماد حجّاج

29 اغسطس 2020
+ الخط -

حدث في العام 2002 أن صحيفة الرأي الأردنية أنهت خدمات عماد حجّاج، بعد نحو عشر سنوات من عمله فيها رسام الكاريكاتير الأول، بعد احتجاج شركةٍ على رسمٍ نشره يخصّها. وكانت تلك واحدة من وقائع تتالت لاحقا معه بخصوص الرقابة على إبداعاته، في غير منبر. وليست منسيةً هجمة منظمتين صهيونيتين في نيويورك عليه في العام 2012.. أما لمّا أرسى أشرعته في "العربي الجديد" فإنما ليحرز المساحة التي أرادها والتي نريدها لنا.