معلومات قد لا تعرفها عن غابات الأمازون

معلومات قد لا تعرفها عن غابات الأمازون

27 اغسطس 2019
الصورة
محاولات إخماد الحرائق مستمرة (كارل دي سوزا/فرانس برس)
+ الخط -
بينما يتأهب العالم بأسره لمكافحة حرائق غابات الأمازون، لا تزال الأضرار النهائية غير معروفة نظراً إلى حجم الحريق الهائل. وإن كانت الحرائق في الغابات أمراً متكرّراً، فإنّ هذا الحريق يبدو الأضخم.

وبعيداً عن حجم الكارثة البيئي الكبير، نستعرض هنا معلومات قد تكون غير معروفة عن غابات الأمازون الاستوائية المطيرة، وهي أضخم غابات في العالم وتُعرف بـ"رئتي العالم"، إذ تزوّد كوكب الأرض بـ20 في المائة من كمية الأوكسيجين المستهلك:

1 ــ مساحة غابات الأمازون 5.5 ملايين كيلومتر مربّع، وتمتدّ على أكثر من بلد: البرازيل، وفنزويلا، وكولومبيا، والإكوادور، وبيرو، وبوليفيا، فنزويلا، وسورينام، وجمهورية غيانا التعاونية، وغيانا الفرنسية.



2 ــ خسرت الأمازون، في العام الماضي، أكثر من نصف مليار شجرة، أي ما يعادل مساحة 500 ألف ملعب كرة قدم.



3 ــ تعيش في غابات الأمازون حوالي 450 قبيلة من السكان الأصليين، وبين هذه القبائل حوالي 50 قبيلة لم تحتّك إطلاقاً بالعالم الخارجي، وفق موقع "ناشونال جيوغرافيك".




4 ــ تضم الأمازون (الغابات والنهر) 40 ألف صنف مختلف من النباتات، و1300 نوع مختلف من الطيور، و3 آلاف نوع من الأسماك، و430 نوعاً من الثدييات، و2.5 مليون نوع الحشرات. 



5 ــ شمال الغابات، يجري ثاني أطول نهر في العالم من حيث الحجم والعمق بعد نهر النيل، وهو نهر الأمازون (أكبر أنهار العالم من حيث معدل التدفق) الذي يضمّ في مياهه مجموعة من الأسماك القاتلة، بينها الأنقليس الرعاد (سمك طويل يحدث تفريغاً كهربائياً قوياً)، والضفدع السام وغيرها...



6 ــ كثافة الأشجار تحجب نور الشمس عن الغابة، فتبقى أرضها مظلمة، حتى أنّ الأمطار تأخذ وقتاً يتجاوز العشر دقائق لتصل من قمة الأشجار إلى الأرض، أيضاً وفق موقع "ناشونال جيوغرافيك".



(مصدر الصور: برازيل فوتوز/Getty)

المساهمون