معرض "صنع في الصين" بالدوحة يستقطب 100 شركة صينية

11 أكتوبر 2017
الصورة
رئيس غرفة قطر خليفة بن جاسم آل ثاني(العربي الجديد)
+ الخط -

تنطلق في الدوحة، الشهر المقبل، أعمال النسخة الثالثة من معرض "صنع في الصين" الذي تنظمه غرفة قطر وتشارك فيه نحو 100 شركة صينية تمثل مختلف القطاعات الاقتصادية والتجارية، ويستمر المعرض لمدة أربعة أيام، ويعقد خلال الفترة من 16 إلى 19 نوفمبر المقبل.

وقال رئيس غرفة قطر، خليفة بن جاسم بن محمد آل ثاني، إن معرض "صنع في الصين" يشهد إقبالاً واسعاً من قبل الشركات الصينية التي ترغب في عرض منتجاتها وآخر ابتكاراتها أمام المستثمرين القطريين، وذلك على الرغم من ظروف الحصار الجائر على دولة قطر.

وأعرب خليفة بن جاسم بن محمد آل ثاني عن أمله في أن يسفر المعرض في دورته الثالثة عن إقامة تحالفات تجارية واستثمارية تمكن الشركات الصينية من دخول السوق القطرية، خاصة بعد النجاح الذي حققه المعرض في الدورتين السابقتين، حيث تم تنفيذ العديد من العقود والتحالفات بين شركات قطرية وصينية، لإقامة مشروعات يستفيد منها الاقتصاد القطري.

وأشار إلى أن المعرض الذي يقام في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات الشهر المقبل، يهدف إلى تعزيز التعاون بين أصحاب الأعمال من البلدين، والاستفادة من الخبرة الصينية في مجال الصناعات المختلفة، إلى جانب تبادل الخبرات وخلق صفقات تجارية بين الشركات في البلدين، مؤكداً ترحيب غرفة قطر بالمستثمرين الصينيين، واستعدادها لتقديم كافة أشكال المساعدة من أجل جلب الاستثمارات الصينية إلى قطر، خصوصاً في القطاعات التي تقدم قيمة مضافة للاقتصاد القطري.

وقال رئيس غرفة قطر، إن الغرفة ستساعد الشركات الصينية في الحصول على الموافقات والإجراءات اللازمة من أجل تسهيل عملية دخول استثماراتها إلى قطر، كما ستواصل عقد المؤتمرات والمعارض التي من شأنها أن تسهم في التعريف بما توفره السوق القطرية من امتيازات للمستثمرين، سعياً لجلب الاستثمارات الأجنبية إلى القطاعات المستهدفة في الدولة.

وأشاد بما شهده التعاون التجاري بين الصين وقطر من تطور في السنوات الأخيرة الماضية، حيث زاد حجم التبادل التجاري بين البلدين على 20 مليار ريال، متوقعاً أن يشهد هذا الرقم زيادة في الفترة المقبلة في ظل تدشين خطوط بحرية مباشرة بين ميناء حمد الدولي وبعض الموانئ الصينية.

يذكر أن غرفة قطر بصدد عقد مؤتمر صحافي للترويج للمعرض، خلال الأسبوع الحالي، وذلك في مدينة داليان الصينية التي تعد موطناً للعديد من الصناعات الهامة خصوصاً في قطاعات الأغذية ومواد البناء وقطع غيار السيارات.

المساهمون