مظاهرات في إندونيسيا للتنديد بممارسات الصين ضد مسلمي الأويغور

مظاهرات في إندونيسيا للتنديد بممارسات الصين ضد مسلمي الأويغور

28 ديسمبر 2018
+ الخط -
شهدت مدن إندونيسية، من بينها العاصمة جاكرتا، الجمعة، مظاهرات للتنديد بالاضطهاد الذي يتعرض له المسلمون من أقلية الأويغور  في الصين، واجتمع المتظاهرون أمام السفارة الصينية بعد صلاة الجمعة، مطالبين بإنهاء الظلم الذي تمارسه حكومة بكين بحق الأويغور.

ورفع المتظاهرون لافتات كُتب عليها "قاطعوا المنتجات الصينية"، و"أغلقوا المعسكرات" و"أنقذوا الأويغور"، وهتفوا ضد سلطات الصين، كما شهدت مدن إندونيسية أخرى بينها "بالو" و"بوروكيرتو" و"سمارانغ" و"كودوس" مظاهرات مماثلة.

والتقى مسؤولون من "الجمعية المحمدية"، وهي من أكبر المنظمات الإسلامية في إندونيسيا التي تعد أكبر بلد من حيث عدد المسلمين في العالم، مع السفير الصيني لدى جاكرتا، شياو تشيان، في مقر الجمعية لبحث قضية الأويغور.

وفي أغسطس/ آب، أفادت لجنة حقوقية تابعة للأمم المتحدة، بأن الصين تحتجز نحو مليون مسلم من الأويغور في معسكرات سرية بإقليم شينجيانغ ذاتي الحكم.

ومنذ 1949، تسيطر بكين على الإقليم الذي يعد موطن الأويغور المسلمين، وتطلق عليه اسم "شينجيانغ"، أي الحدود الجديدة.

وتشير إحصاءات رسمية إلى وجود 30 مليون مسلم في الصين، 23 مليونا منهم من "الأويغور"، فيما تؤكد تقارير غير رسمية أن أعداد المسلمين تناهز 100 مليون، أي نحو 9.5 بالمائة من مجموع السكان.










(الأناضول)

ذات صلة

الصورة

منوعات وميديا

أطلقت الصين، اليوم الخميس، صاروخاً على متنه ثلاثة روّاد فضاء، في أول مهمة مأهولة إلى المحطّة الفضائية التي تبنيها بكين، في خطوة ترتدي أهمية كبيرة في برنامجها الطموح لترسيخ مكانتها قوة فضائية عالمية.
الصورة
صادرات النفط الإيراني فرانس برس مارس 2017

اقتصاد

أفادت مصادر بقطاع النفط وبيانات "رفينيتيف" وفقا لوكالة "رويترز" أن إيران شحنت سرا كميات قياسية من النفط الخام إلى الصين أكبر مشتري نفطها في الشهور الأخيرة، وفي الوقت نفسه، أضافت شركات تكرير هندية كميات من النفط الإيراني إلى خططها السنوية للاستيراد.
الصورة

منوعات وميديا

تداولت مواقع إلكترونية ووسائل إعلام عربية وصفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، منذ يوم السبت 30 يناير/ كانون الثاني الماضي، ادعاءات بظهور فيروس جديد في الصيّن يُدعى نيباه، وأحاطوه بهالة من الرعب والعنصرية والتضليل.
الصورة

مجتمع

أعلنت شركة "سينوفارم" أن نحو مليون شخص تلقوا فعليا تطعيما "عاجلا" لاثنين من اللقاحات التجريبية المضادة لفيروس كورونا من مجموعة الأدوية الصينية التي لم تذكر أي بيانات سريرية عن جدواهما.