مطالبة باجتماع عاجل بالنواب المغربي لتدارس خطط الضم الإسرائيلية

مطالبة باجتماع عاجل بالنواب المغربي لتدارس خطط الضم الإسرائيلية

12 يونيو 2020
+ الخط -
طالب حزب الاستقلال المعارض بعقد اجتماع عاجل للجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج، بمجلس النواب، الغرفة الأولى للبرلمان المغربي، من أجل تدارس الإجراءات والخطوات التي تعتزم الرباط القيام بها بشأن خطط الضم الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية.
ووجه الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية طلبا عاجلا إلى رئيس لجنة الخارجية بمجلس النواب لعقد اجتماع عاجل للجنة بحضور وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة.
وقال الفريق، في طلبه الذي وصلت إلى "العربي الجديد" نسخة منه، إنه يتابع بقلق كبير تطورات الوضع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بعد قرار سلطات الاحتلال ضم أراض فلسطينية جديدة، في مخالفة صارخة للقانون الدولي، وهو ما يشكل تهديدا داهماً على المنطقة وتصعيداً كبيراً يقوض كل الجهود المبذولة من أجل تثبيت حل الدولتين، كما جاء في مبادرة السلام العربية.

واعتبر الفريق الاستقلالي أن "القضية الفلسطينية كانت دائما وستبقى من القضايا المصيرية للأمة المغربية، كما هي قضية كل أحرار العالم"، مشيرا إلى أنه "نظرا إلى خطورة ما ستقدم عليه حكومة الاحتلال، في الأيام المقبلة، ومن أجل تدارس الإجراءات والخطوات التي تعتزم بلادنا القيام بها، طالب بعقد اجتماع عاجل للجنة الخارجية بحضور الوزير بوريطة".

ويأتي ذلك، في وقت أعلن فيه المغرب رفضه التام لجميع الخطوات والإجراءات الأحادية الجانب التي قد تقدم عليها حكومة الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.