مصر: 62 انتهاكاً بحق صحافيين وإعلاميين في يناير

04 فبراير 2017
الصورة
تعددت أشكال الانتهاكات (صحفيون ضد التعذيب/فيسبوك)
+ الخط -

سجّل مرصد "صحفيون ضد التعذيب"، وهو مبادرة مجتمع مدني مصرية، 62 انتهاكاً ضد الصحافيين والإعلاميين في بعض محافظات الجمهورية أثناء تأدية عملهم، خلال شهر يناير/كانون الثاني 2017.

ونوّه المرصد بأن تلك الحالات ليست حصراً كاملاً، بل هي ما تمكنت الوحدة البحثية من توثيقه بالتعاون مع الفريق الميداني للمرصد، وأنه اعتمد على طرق مختلفة في رصد الانتهاكات ضد الصحافيين، حيث وثَّق فريق العمل 25 حالة توثيقاً مباشراً، إما عن طريق شهادات مباشرة أو عبر الفريق الميداني، كما تم تسجيل 16 حالة توثيق غير مباشر، من خلال جهات صحافية أو حقوقية.

وبحسب التقرير، فقد وقع 22 انتهاكاً بالمنع من التغطية الصحافية، و7 حالات تعدٍ بالقول أو التهديد، وكذلك 7 حالات اتهام عبر بلاغ للنيابة، إضافة إلى 5 حالات فرض غرامة مالية، وكذلك 5 وقائع قبض واتهام، بينما سجل 4 حالات تعدٍ بالضرب أو إصابة، و4 حالات أخرى لإتلاف أو حرق معدات صحافية، فيما تم رصد 3 أحكام بالحبس، وواقعتي استيقاف أو احتجاز للتحقيق، إلى جانب حالة واحدة لكلٍ من احتجاز بدون وجه حق، وإخلاء سبيل بكفالة مالية، ومنع من النشر.

كما رصد التقرير 27 انتهاكاً ضد العاملين في الصحف المصرية الخاصة، وهي أكثر الجهات المستهدفة منذ بداية عمل المرصد، إضافة إلى 22 انتهاكاً ضد جهات صحافية غير معلومة، وذلك بخصوص الانتهاكات الجماعية التي تحدث لمجموعة من الصحافيين باختلاف جهة عملهم، إلى جانب 8 حالات انتهاك ضد قنوات مصرية خاصة، و5 انتهاكات ضد شبكات أخبار أو صحف إلكترونية، فيما لم يأتِ شهر يناير بأية انتهاكات ضد صحافيين وإعلاميين في جهات صحافية حكومية على الإطلاق، سواء قنوات أو صحف.

ولفت التقرير إلى أنه لم تتصدر وزارة الداخلية الانتهاكات كعادة معظم الشهور السابقة، فهذا الشهر احتلت الجهات القضائية المرتبة الأولى بموجب 17 انتهاكاً، وتلتها الجهات الحكومية والمسؤولين بواقع 16 انتهاكاً، فيما جاءت وزارة الداخلية في المركز الثالث بموجب 14 انتهاكاً، بينما ارتكب المواطنون 10 انتهاكات ضد الصحافيين، إضافة إلى انتهاكين من أمن مدني وحراسات، وكذلك انتهاكين من نقابات عامة (نقابة المحامين)، فضلاً عن انتهاك واحد من هيئات ومؤسسات صحافية.

وكالعادة، جاءت محافظة القاهرة في المركز الأول في أكثر المحافظات التي يحدث داخلها انتهاكات ضد الصحافيين بموجب 43 انتهاكاً، فيما جاءت الجيزة بـ8 انتهاكات، إلى جانب 4 انتهاكات في السويس، و3 انتهاكات في محافظة الدقهلية، بينما وقع انتهاك واحد في كل من أسوان، والغربية، وأسيوط، والقليوبية، وفقاً للتقرير.

ولفت التقرير إلى تعرّض الصحافيين من الذكور إلى العديد من الانتهاكات على مدار شهر يناير/كانون الثاني 2017، بموجب 31 انتهاكاً، مقابل 9 انتهاكات ضد الصحافيات من الإناث، إضافة إلى 22 انتهاكاً جماعياً لعدد كبير من الصحافيين والصحافيات.

أما عن توزيع الانتهاكات وفقاً للتخصص، فأشار التقرير إلى صدور ثلاثة أحكام بالحبس لصحافيين، حيث بدأ عام 2017 بأن قضت محكمة جنح الدقي، يوم الأحد الموافق 1 يناير/كانون الثاني الجاري، غيابياً، بحبس محمد خيري، المحرر الصحافي بجريدة "البوابة نيوز"، سنة، وتغريمه 30 ألف جنيه، في القضية رقم 12926 لسنة 2016، والمقامة ضده من "بهجت راضي"، أحد قيادات حزب الوفد بالمنوفية، والذي يتهمه فيها بالتشهير وانتحال صفة صحافي.

كما أصدرت محكمة جنح أول أكتوبر، برئاسة المستشار محمد حسين عامر، في جلستها المنعقدة بتاريخ 28 يناير/كانون الثاني 2017، حكمها بحبس الإعلامية ريهام سعيد، والصحافي أحمد الهواري، 6 أشهر، وتغريمهما 10 آلاف جنيه، لإدانتهما بسب وقذف الفنانة زينة.

وأشار التقرير إلى ارتكاب جهات حكومية ومسؤولين 11 انتهاكاً خلال شهر يناير/كانون الثاني الماضي، جاء ضمنهم انتهاكان من مجلس النواب، و6 قرارات منع من تغطية المحاكمات من جانب جهات قضائية، إضافة إلى انتهاكين من جانب وزارة الداخلية، وانتهاكين آخرين من مواطنين، وانتهاك واحد من نقابة المحامين.

 

المساهمون