مصر: تشييع خمس ضحايا لبالوعة صرف صحي... والأهالي غاضبون

11 نوفمبر 2019
الصورة
اختناق الضحايا نتيجة استنشاقهم غاز الميثان (Getty)
+ الخط -

سادت حالة من الغضب بين أهالي مدينة تلا بمحافظة المنوفية شمال القاهرة، بعد سقوط أربعة أفراد في بالوعة صرف صحي، ضاعفها وفاة الشخص الخامس المصاب، بينما يصارع السادس الموت بعد وضعه في الرعاية المركّزة بالمستشفى، وتبيّن اختناق الضحايا نتيجة استنشاقهم غاز الميثان الموجود بكثافة عالية داخل الخط الرئيسي للصرف الصحي. وتم دفن الجثامين وسط إجراءات أمنية مشددة، في ساعة متأخرة من مساء أمس الأحد.

وطالب الأهالي بـ"الانتقام من الحكومة والقصاص"، خلال جنازة الضحايا، صباح اليوم الاثنين، بعدما صرّحت النيابة بدفنهم، وهم: محمود عبد الفتاح خفاجة 45 عاما، رضا كرم عمار 30 عاما، محمد عيد بيومي 38 عاما، هاني الجمل فتحي 32 عاماً، وفتحي المرسي الأقر 40 عاماً، فيما أصيب محمد معوض العبد 40 عاما، وجميعهم من قرية واحدة. وردد الآلاف من مشيعي الجثامين هتافات "لا إله إلا الله" و"في الجنة يا شهيد". وشهدت الجنازة حضورا مكثفا للقيادات الأمنية والتنفيذية، كما حدثت حالات إغماءات لعدد من الأهالي حزناً على فراق الضحايا.

من جانبه، قدّم المتحدث باسم محافظة المنوفية، معتز حجازي، خالص التعازي لضحايا حادث بالوعة الصرف الصحي بقرية "بمم" بمركز تلا، مبيناً أنه تم تسليم محطة رفع قرية بمم إلى الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي بالمنوفية في نوفمبر 2018 للتشغيل، إذ تم تطهير وتسليم 10 كيلومترات وتوصيلها وتشغيلها للصرف الرئيسي منتصف أكتوبر/تشرين الأول 2019، وأضاف في بيان أنه "تبقت 3 كيلومترات في هذا القطاع قام المقاول بتجهيزها الأسبوع الماضي وفي انتظار تسليمه، خلال الفترة المقبلة".



وذكر البيان أن عددا من المواطنين وصّلوا منازلهم بشبكة الصرف بالمخالفة على خط الانحدار الفرعي، الذي لم يتم تسليكه أو تسليمه، وقام عدد من المواطنين من المنطقة ذاتها برفع غطاء المطبق الرئيسي بتكسير الطبقة الموجودة على الخط الفرعي من دون وجود أي مندوب من طرف المقاول أو الشركة المنفذة أو الشركة القابضة.

وأوضح أن الغرض من تسليك البالوعات هو توصيل الصرف الصحي الخاص بمنازل المواطنين على الخطوط الرئيسية، مؤكدا أن سبب الوفاة هو استنشاق المواطنين غاز الميثان الموجود بكثافة داخل غرف الصرف الصحي الرئيسية، ما أدى إلى اختناق بعض الأشخاص، لعدم معرفتهم بالطرق الصحيحة للتعامل في مثل هذه المواقف، موضحاً أنه تم توجيه الشؤون القانونية بالمحافظة لفتح تحقيق عاجل والعرض على المحافظ فور الانتهاء من التحقيقات.