مصر: حبس محمد الغيطي عاماً بتهمة "التحريض على الفجور"

20 يناير 2019
الصورة
يذاع البرنامج على قناة "إل تي سي" (تويتر)
+ الخط -
قضت محكمة جنح أكتوبر المصرية الأحد، بحبس الإعلامي محمد الغيطي لمدة عام ومراقبة لعام آخر وكفالة ألف جنيه، لاتهامه بالتحريض على الفسق والفجور، وازدراء الأديان، بناءً على البلاغ المقدم من المحامي سمير صبري إلى النائب العام، على خلفية استضافته أحد المثليين في برنامجه المذاع على قناة "إل تي سي".

وحسب البلاغ، فإن الغيطي "خالف أبسط القواعد والثوابت الدينية"، و"ضرب بعرض الحائط كل القوانين"، حين استضاف أحد الشباب المِثليين في برنامجه، وبدأ في طرح العديد من الأسئلة عليه، "إجابتها لا تجوز إذاعتها على الفضائيات أو على أي وسيلة إعلامية أخرى".

وأشار المحامي المحسوب على النظام، إلى أنه من الثابت أن هذا المسلك من الغيطي يعتبر "تحريضاً على الفجور"، و"التلويح بالإغراءات المالية نتيجة ممارسة المِثلية الجنسية"، مديناً استعراض الإعلامي على الهواء مباشرة المكاسب والمميزات التي حققها المِثلي الذي استضافه،  الذي وصفه البلاغ بـ "هذا المسلك المخالف للشرع والقانون".

المساهمون