مصر: توصية برلمانية بزيادة سعر توريد قصب السكر والقمح

مصر: توصية برلمانية بزيادة سعر توريد قصب السكر والقمح

11 ديسمبر 2018
+ الخط -
أوصت لجنة الزراعة والري في مجلس النواب المصري بتشكيل لجنة فرعية لحساب التكلفة الفعلية لزراعة محصول قصب السكر، ورفع أسعار التوريد المقدمة من الحكومة من 720 جنيه إلى 900 جنيه للطن، فضلاً عن تحمل شركات السكر الغرامات الموقعة على المزارعين، كونها المتسببة في تأخر صرف الشيكات من البنوك.

ودعت اللجنة، في ختام اجتماعها، مساء اليوم الثلاثاء، الحكومة إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من استيراد قصب السكر حفاظاً على الصناعة المحلية، وإجراء برامج للإحلال والتجديد للمصانع المنشأة منذ أكثر من 100 عام، مطالبة الحكومة أيضاً بإعادة النظر في أسعار توريد محصول القمح، وزيادتها سعر توريد الإردب من 585 جنيهاً إلى 700 جنيه.

وقال وزير الزراعة، عز الدين أبو ستيت، إن هناك اختلافاً في تقدير تكاليف إنتاج محصول قصب السكر بين وزارة الزراعة، وجمعية منتجي قصب السكر، موضحاً: "لا بد من مراجعة بنود التكاليف، وما أعلنته الجمعية بشأن تكاليف زراعة الفدان أعلى من التكاليف المقدرة بمعرفة الوزارة، نظراً لتقدير مركز التسوية بالوزارة العديد من البنود بمبالغ أقل من الجمعية".

وأفاد أبو ستيت بأن الأسبوع المقبل سيشهد اجتماعاً وزارياً لحسم التكلفة الفعلية للفدان، مستطرداً "كلنا في صف الفلاح المصري، ولا أحد يرضى زيادة التكلفة عليه، ولكن تكلفة إنتاج الفدان (وفقاً لتقديرات الوزارة) تصل إلى 18 ألف جنيه، وينتج الفدان 40 طناً في المتوسط بسعر 720 جنيهاً للطن، ما يعني تحقيق الفدان إنتاجية تصل إلى 28800 جنيه، وهامش ربح يتعدى 10 آلاف جنيه"، على حد قوله.

دلالات