مصر: تقديم الإقرارات الضريبية في النوادي الرياضية لزيادة الإيرادات

25 فبراير 2018
الصورة
مصلحة الضرائب تستهدف الوصول للممولين (فرانس برس)
+ الخط -
قررت وزارة المالية المصرية فتح مكاتب لتحصيل الضرائب بالنوادي الرياضية للمرة الأولى. وقال عمرو المنير نائب وزير المالية للسياسات الضريبية إن إنشاء مكتب للخدمات الضريبية بنادي الصيد الرياضي يأتي ضمن خطة متكاملة تشمل العديد من أهم النوادي في مصر، وذلك للتيسير على الممولين في موسم تقديم الإقرارات الضريبية.

وأشار إلى أنه سيتم إنشاء مكاتب للخدمات الضريبية في عدد من النوادي الرياضية الكبرى لتوعية الأعضاء بحقوقهم الضريبية، والإجابة على أية استفسارات تخص تقديم القرارات الضريبية أو استفسارات تخص كلا من الضريبة على القيمة المضافة أو الضريبة العقارية، وكذلك يمكن للممولين من أعضاء النادي تقديم إقراراتهم الضريبية بها بدلا من التوجه للمأموريات الضريبية التابعين لها.

وقال معيط إن من بين النوادي التي سيتم إنشاء مكاتب للخدمات الضريبية فيها الأهلي والزمالك والجزيرة ووادي دجلة وهليوبوليس، بالإضافة إلى سموحة وسبورتنغ والاتحاد السكندري في الإسكندرية.

من جانبه، أكد رئيس مصلحة الضرائب المصرية عماد سامي، أن المصلحة تعمل على الوصول الممولين في كافة أماكن تجمعهم للحفاظ على حقوق الخزانة العامة.

وقال سامي إن هذه المكاتب ستعمل أيام الخميس والجمعة والسبت من كل أسبوع لتلقي الشكاوى والاستفسارات ومتابعة حلها، مضيفا أن المصلحة تعاقدت أيضا مع إحدى شركات الاتصالات لإرسال رسائل نصية قصيرة لكل من الممولين والمسجلين بالمصلحة لتوعيتهم ضريبيا.

وتستهدف الحكومة رفع الحصيلة الضريبية المستهدفة بموازنة العام الجاري، 2017- 2018، لتصل إلى 611 مليار جنيه بنهاية يونيو المقبل، بدلاً من 604 مليارات جنيه.

وتبدأ السنة المالية في مصر بداية يوليو/تموز من كل عام.

المساهمون