مصر: تسمم قيادي إخواني بـ"العقرب" ومنع جراحة لأكاديمي معتقل

مصر: تسمم قيادي إخواني بـ"العقرب" ومنع جراحة لأكاديمي معتقل

10 مارس 2017
الصورة
أستاذ الهندسة المصري المعتقل حسين زكي (فيسبوك)
+ الخط -

كشفت صفحة القيادي الإخواني، محافظ كفر الشيخ الأسبق، سعد الحسيني، على "فيسبوك"، عن تعرضه للتسمم الغذائي، ضمن مجموعة أخرى من معتقلي "سجن العقرب".

وقالت الصفحة التي يديرها مقربون من الحسيني، مساء أمس: "وسط منْع وتحجيم شديد على الزيارات في سجن العقرب ومنع دخول الأطعمة والمأكولات، قامت إدارة السجن الاثنين الماضي، بتقديم وجبة طعام فاسدة (شوربة عدس) أدت لإصابة جميع المعتقلين بعنبر "إتش 2 دابليو1" بالتسمم الجماعي".

وحمّلت "رابطة أسر معتقلي العقرب" إدارة السجن ومصلحة السجون المصرية المسؤولية كاملة عن حياة المعتقلين وأوضاعهم الصحية، مطالبةً بفتح تحقيق مستقل في الواقعة، وإجراء زيارة حقوقية.

يشار إلى أن سعد الحسيني، أحد قياديي جماعة الإخوان المسلمين، وعضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة، وكان نائبا برلمانيا تم انتخابه رئيسا للجنة الخطة والموازنة بمجلس الشعب، وعيّنه الرئيس المعزول محمد مرسي محافظا لكفر الشيخ.



إلى ذلك، تداول عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي صورة لأستاذ الهندسة بجامعة القاهرة، حسين زكي، خلال تواجده بمستشفى السجن، اليوم الجمعة، بعدما أصيب بجلطة في القلب، في ظل استمرار اعتقاله، ومنع العلاج عنه، ورفض السلطات السماح بإجراء عملية جراحية له.

وقال مقربون من الأكاديمي المصري، إن إدارة السجن تركته لمدة 6 ساعات، وبعد الكشف عليه اكتشفوا حاجتة لجراحة بالقلب. بينما رفضت إدارة السجن إجراء الجراحة، وعادوا به للسجن، حتى ازدادت حالته الصحية سوءا.
واعتقلت السلطات الأمنية حسين زكي، قبل عامين من منطقة حلوان، جنوب القاهرة، ولفقت له تهمة الانضمام لما يعرف بـ"كتائب حلوان"، رغم كبر سنه ومكانته الأكاديمية.

ويواجه الآلاف من المعتقلين القتل البطيء، بالإهمال الطبي في السجون المصرية ومقار الاحتجاز، وقدرت إحصائية "المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا" عدد القتلى نتيجة الإهمال الطبي ومنع العلاج بالسجون المصرية بنحو 500 حالة وفاة.

دلالات