مصر تسدد ملياري دولار للبنك الأفريقي للتصدير والاستيراد

04 ديسمبر 2017
الصورة
مصر تؤكد التزامها بسداد ديونها (العربي الجديد)
+ الخط -
سدد البنك المركزي المصري، اليوم الاثنين، ملياري دولار مستحقة لمصلحة البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد.

وقال وكيل محافظ البنك المركزي، رامي أبو النجا، إن المبلغ يمثل الدفعة الأولى من قرض البنك بقيمة 3.2 مليارات دولار مستحقة على مصر خلال شهر ديسمبر/كانون الأول من العام الجاري 2017.

وأضاف وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية، أنه سيتم سداد 1.2 مليار دولار المتبقية قبل نهاية شهر ديسمبر/كانون الأول الجاري، مؤكدا التزام مصر بسداد كافة التزاماتها الخارجية في مواعيدها.

وكان طارق عامر، محافظ البنك المركزي، قد كشف في سبتمبر/أيلول الماضي أن بلاده ستسدد 5.2 مليارات دولار لبنك التصدير والاستيراد الأفريقي قبل نهاية ديسمبر/كانون الأول، بينما لم يكشف "المركزي" من قبل عن هذه القروض والغرض منها.

وقال عامر في تصريحات لصحيفة اقتصادية محلية حينها، إن المديونية المستحقة على مصر، لبنك التصدير والاستيراد الأفريقي بواقع 3.2 مليارات دولار في شكل قرض قصير الأجل، وملياري دولار سيولة حصل عليها البنك المركزي عبر عملية إعادة شراء لأوراق مالية حكومية مع المصرف الأفريقي، عقب تحرير سعر الصرف بغرض تعزيز موقف العملات الأجنبية لديه.

واعتبر محافظ البنك المركزي حينها أن "رد مستحقات بنك التصدير والاستيراد الأفريقي، سيساهم في خفض كبير جداً في الالتزامات الخارجية".

ويأتي سداد مصر ديون بنك التصدير والاستيراد الأفريقي، ضمن ديون خارجية مستحقة السداد خلال الربع الأخير من 2017 بنحو 8.134 مليارات دولار، وفق محافظ البنك المركزي.

ووفقا للبنك المركزي فقد بلغ صافي الاحتياطي المصري من النقد الأجنبي إلى 36.723 مليار دولار أميركي في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني 2017.



(العربي الجديد)


المساهمون