مصر تدرس طرح تراخيص الجيل الرابع للمحمول بمزاد عالمي

22 سبتمبر 2016
الصورة
عروض خليجية لشراء رخص المحمول (ماركو لونغاري/فرانس برس)
+ الخط -
قال الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في مصر اليوم الخميس، إن مشغلي الهاتف المحمول المحليين لم يتقدموا لشراء رخصة الجيل الرابع بحلول الموعد النهائي لذلك في 22 سبتمبر/ أيلول وإنه يدرس طرح التراخيص في مزاد عالمي.

وكانت مصر قد أعطت الأولوية للشركات العاملة في البلاد لنيل تراخيص الجيل الرابع لكنها قالت إنها ستطلق مزاداً عالمياً إذا رفضت أي منها العرض.

وقال الجهاز في بيانه إن مجلس إدارته سيجتمع لمناقشة البدائل بخصوص إصدار التراخيص بما في ذلك طرح مزايدة عالمية.

وقال البيان "سوف يتم عرض البدائل على مجلس الإدارة في اجتماعه المقبل أوائل أكتوبر (تشرين الأول) لاتخاذ القرار في هذا الشأن".

وقال مسؤولان لوكالة "رويترز" اليوم الخميس إن شركات اتصالات المحمول الثلاث العاملة في مصر رفضت شراء رخصة خدمات الجيل الرابع.

وأكد مصدر في أورنج مصر أن الشركة لم تقدم عرضاً للحصول على رخصة الجيل الرابع قبل انقضاء المهلة المحددة لذلك، لكنه أضاف أنها مستعدة لمناقشة المشاركة "في ظل اشتراطات جديدة".

وأوضح قائلا "الشروط الحالية... وعلى رأسها عدم كفاية الترددات المتاحة لتقديم الخدمة بالمواصفات العالمية وعدم قدرتنا على المنافسة هي من ضمن الأسباب الرئيسية للرفض".

ولم ترد الشركتان الأخريان فودافون مصر واتصالات مصر على طلبات متكررة للتعليق.

وكانت الشركة المصرية للاتصالات قد وقعت الشهر الماضي عقد ترخيص خدمات الجيل الرابع للهاتف المحمول التي تتميز بالسرعة الفائقة في نقل البيانات مقابل 7.08 مليارات جنيه (797.3 مليون دولار).

وسبق أن أبدت زين الكويتية وتشيانا تليكوم والاتصالات السعودية وليبارا اهتماماً بشراء تراخيص الجيل الرابع المصرية في حالة رفض شركات المحمول العاملة في البلاد لها. 

دلالات

المساهمون