مصر: تجديد حبس "معتقلي الفسحة" لتأسيس "اتحاد الجرابيع"

28 سبتمبر 2017
+ الخط -


قرّر قاضي المعارضات بمحكمة جنايات جنوب القاهرة المصرية، اليوم الخميس، تجديد حبس 4 معتقلين، بينهم فتاتان، بتهمة تأسيس مجموعة مناهضة للنظام وغلاء الأسعار تحمل اسم "اتحاد الجرابيع"، 45 يومًا جديدة على ذمة التحقيقات في اتهامهم بالتحريض على التظاهر ضد الغلاء، في المظاهرات التي أُطلق عليهم فيها "معتقلو الفسحة".

وأسماء الصادر ضدهم أمر تجديد الحبس هم: "سارة مهنى، وإيناس إبراهيم، وأحمد نصر، ومحمد محفوظ".

وكانت المحكمة سبق لها وأخلت سبيل فتاتين أخريين وهما "نانسي كمال، ومها مجدي"، لظروف صحية خاصة بهما، وادّعت قيام المعتقلين بالتحريض على التظاهر والانضمام لجماعة مخالفة للقانون (اتحاد الجرابيع)، والترويج لأفكار ضد النظام، ونشْر أخبار كاذبة عن طريق فيسبوك، وتلقي تمويلات، وحيازة محررات ومطبوعات لنشر أخبار كاذبة تهدف لتعطيل أحكام القانون والدستور، وإثارة الشعب ضد غلاء الأسعار و"تعويم الجنيه" واتفاقية ترسيم الحدود، والمعروفة بـ"تيران وصنافير"، والتي تم بمقتضاها نقل تبعية الجزيرتين من مصر إلى السعودية.

واعتقلت أجهزة الأمن المتهمين بتأسيس "اتحاد الجرابيع" خلال تجمعهم بحديقة الأزهر بمدينة نصر، ولذلك أطلق عليهم "معتقلو الفسحة"، وتمت إحالتهم للنيابة التي أمرت بحبسهم على ذمة القضية.