مصر: تأجيل محاكمة 45 معتقلاً بقضية "الضغط العالي"

20 سبتمبر 2018
+ الخط -
أجّلت محكمة جنايات القاهرة المصرية، اليوم الخميس، برئاسة المستشار شبيب الضمراني، محاكمة 45 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، من بينهم 10 هاربين، على خلفية اتهامهم في القضية رقم 610 لسنة 2014 حصر أمن دولة عليا، والمعروفة إعلامياً بـ"خلية تفجير أبراج الضغط العالي"، إلى جلسة 18 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، لبدء مرافعة هيئة الدفاع عن المعتقلين.

وعُقدت جلسة اليوم بشكل سري، وتم منْع الصحافيين ووسائل الإعلام كافة من الحضور لتغطية الجلسة، واقتصر الحضور على أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين.

وقامت المحكمة خلال الجلسات الماضية بفضّ أحراز القضية، إذ احتوت على أجهزة كمبيوتر ثابتة ومتحركة "لابتوب"، وهواتف محمولة، و"هارد ديسك" و"فلاشات ميموري"، تحتوي جميعها على مقاطع فيديو وأفلام، ومحمّل عليها أفلام كارتون أطفال.

كذلك حوت الأحراز أيضاً بطاقات شخصية، وبعض الكارنيهات الخاصة بحزب الحرية والعدالة (الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين في مصر قبل حلّه بعد الانقلاب العسكري)، بخلاف مطبوعات وكتب خاصة بجماعة الإخوان المسلمين، وبعض الكتب الدينية.

وكانت النيابة العامة قد ادّعت قيام المعتقلين بالانضمام إلى جماعة أُسست على خلاف أحكام القانون، وتنفيذ عمليات تستهدف المنشآت الحيوية في الدولة المصرية بهدف زعزعة الأمن العام، وتكدير السلم العام، وحيازة مواد متفجرة، والتورط في تفجير أبراج الضغط العالي في مدينة القاهرة.