مصر: تأجيل محاكمة 31 طالباً أزهرياً بأحداث "شغب الأزهر"

16 سبتمبر 2017
+ الخط -
أرجأت محكمة جنايات القاهرة المصرية، اليوم السبت، برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة، الملقب بـ"قاضي الإعدامات"، ثالث جلسات إعادة محاكمة الطلاب الأزهريين المعتقلين الرافضين للانقلاب العسكري في أحداث شغب جامعة الأزهر، إلى جلسة 11 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، لفض أحراز القضية وسماع أقوال شهود الإثبات.

ومنعت المحكمة خلال جلسة اليوم، الصحافيين وكافة وسائل الإعلام من الحضور لتغطية الجلسة، واقتصر الحضور فقط على هيئة الدفاع عن المعتقلين في القضية.

وكانت محكمة النقض قضت بقبول الطعون المقدمة من 31 طالباً أزهرياً، وقررت إلغاء الأحكام الصادرة ضدهم فى قضية أحداث الشغب بجامعة الأزهر، والتي وقعت في يناير/ كانون الثاني 2014 وإعادة محاكمتهم أمام دائرة جنائية مغايرة.

وادعت النيابة العامة قيام الطلاب بارتكاب جرائم الانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، تدعو لتعطيل العمل بأحكام الدستور ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والتجمهر، والتظاهر بدون الحصول على تصريح من الجهات المختصة، واستعراض القوة، والتلويح بالعنف، وترويع زملائهم، ومقاومة السلطات.