مصر: تأجيل محاكمة 11 متهماً بحركة "حسم"

مصر: تأجيل محاكمة 11 متهماً بحركة "حسم"

11 يونيو 2019
+ الخط -
نظرت محكمة جنايات القاهرة المصرية، اليوم الثلاثاء، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي الملقب بـ"القاضي القاتل"، أولى جلسات محاكمة 11 معتقلا من رافضي الانقلاب العسكري، بدعوى انضمامهم لحركة "حسم" ومحاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية.

وقد أجّلت المحكمة المحاكمة إلى جلسة 21 يوليو/ تموز المقبل، بناء على طلب هيئة الدفاع عن المعتقلين لحين حصولها على أوراق القضية والاطلاع عليها.
وأكدت هيئة الدفاع أنها مُنعت حتى اليوم من الحصول عليها، رغم تقدمها بطلب رسمي بالحصول على نسخة من القضية للاطلاع عليها.
وتضم قائمة المتهمين في القضية 9 فارّين، بالإضافة إلى معتقليْن اثنين.
وادعت نيابة أمن الدولة العليا "طوارئ"، انضمام المتهمين إلى حركة "حسم"، التي تدعو إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنْع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، وتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على عناصر ومنشآت الجيش والشرطة والقضاء.
كما ادعت تخطيطهم لاغتيال مدير أمن الإسكندرية السابق اللواء مصطفى النمر، وذلك بأن توجهوا لشارع المعسكر الروماني بمنطقة سموحة بمحافظة الإسكندرية، ووضعوا سيارة مجهزة للتفجير خلال مرور موكب مدير أمن الإسكندرية والحراسة المرافقة له، وفجّروها بالفعل عن بُعد عند مرور الموكب، مما نتج عنه إصابات.