مصر: تأجيل محاكمة ضابط وشرطي بتهمة قتل "عفروتو" تعذيباً

مصر: تأجيل محاكمة ضابط وشرطي بتهمة قتل "عفروتو" تعذيباً

15 فبراير 2018
+ الخط -
أرجأت محكمة جنايات القاهرة المصرية، اليوم الخميس، أولى جلسات محاكمة ضابط وأمين شرطة من قسم المقطم، لاتهامهما بقتل الشاب الشهير باسم "عفروتو" تعذيبا داخل القسم، بعد التعدِّي عليه بالضرب، إلى جلسة 15 مارس/آذار المقبل، لبدء سماع الشهود في القضية.

ولم تستغرق جلسة اليوم سوى دقائق، كونها جلسة إجرائية، تم خلالها إثبات حضور المتهمين وهيئة الدفاع وتلاوة أمر إحالة المتهمين للمحاكمة والتهم الموجهة لهما، وبعدها طالب دفاع المتهم الأول (الضابط)، بسماع أقوال الدكتور محمد نعيم، من مستشفى المقطم التخصصي، وكذلك سماع أقوال الدكتور أيمن إحسان، الطبيب في مصلحة الطب الشرعي، والضابط الذي أحضر الجثة، بعد سرقتها من المستشفى، على حد زعمه.

وتمت إحالة معاون مباحث قسم المقطم وأمين شرطة في القسم إلى محكمة الجنايات، في واقعة مقتل محمد عبد الحكيم، وشهرته "محمد عفروتو"، داخل قسم شرطة المقطم، الشهر الماضي، وأحالت النيابة المتهمين بتهمة الضرب الذي أفضى إلى موت "عفروتو"، واحتجازه من دون وجه حق، وتعذيبه حتى فارق الحياة.

ووجهت النيابة للمتهمَين اتهامات القتل العمد والاحتجاز بدون وجه حق في الأحوال غير القانونية، والقبض المقترن بالتعذيب الجسدي للمجني عليه.
واستمعت النيابة، خلال التحقيقات، لـ9 شهود، أكدوا أن المتهمَين ضربا المجني عليه عند القبض عليه، وأن هناك شاهدين تحديدا أدليا بأقوال تفصيلية حول اعتداء الضابط والأمين على "عفروتو" وهما وحدهما، واستمعت لهما النيابة، على مدار 5 ساعات كاملة.