مصر: تأجيل محاكمة رافضي الانقلاب بقضية "خلية إمبابة"

مصر: تأجيل محاكمة رافضي الانقلاب بقضية "خلية إمبابة"

16 ابريل 2017
+ الخط -

أرجأت محكمة جنايات الجيزة المصرية، برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة، الملقب بـ"قاضي الإعدامات"، اليوم الأحد، الجلسة العشرين بمحاكمة 16 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم في القضية المعروفة إعلامياً باسم "خلية إمبابة"، إداريًّا إلى جلسة 25 مايو/ أيار المقبل.

وجاء قرار التأجيل الإداري بسبب تعذر إحضار المعتقلين من مقار اعتقالهم، لانشغال قوات الأمن بتأمين الاحتفال بأعياد المسيحيين وأعياد الربيع "شم النسيم"، وفقًا للخطاب الذي تلقته المحكمة من وزارة الداخلية.

وكانت المحكمة واصلت بالجلسة الماضية منْع الصحافيين وكافة وسائل الإعلام من حضور الجلسة لتغطيه وقائعها، واقتصر الحضور فقط على هيئة الدفاع عن المعتقلين.

وتضم قائمة المتهمين كلاً من محمد حمدي زكي، وأنس مصطفى حسين، ومحمد أحمد عبد الحميد، وإسلام عبد القادر محمد، وحسن علي حسن، ومحمود خليفة، وإسلام صابر سمان، ومحمد محمود عبد المنعم، وأشرف عبد الفتاح، ومحمود يوسف، وممدوح أبو العلا رمضان، ومحمود فتح الله، وحسام إبراهيم سيد، ومحمد حسين محمود، وعبد الرازق حسن محمود.

وكانت النيابة العامة المصرية قد أحالت المتهمين إلى المحاكمة بعد أن وجهت لهم اتهامات بأنهم "في غضون الفترة من 2013 وحتى 10 مارس/آذار 2015، بمنطقة إمبابة بمحافظة الجيزة، قاموا بتأسيس وإدارة والانضمام وتمويل جماعة، على خلاف أحكام الدستور والقانون، الغرض منها منع مؤسسات الدولة من أداء عملها وتعطيل المواصلات والإضرار بالوحدة الاجتماعية والسلم الاجتماعي وتكفير الحاكم والاعتداء على رجال الشرطة والقوات المسلحة والمسيحيين واستهداف المنشآت العامة وتعريض سلامة المجتمع للخطر".