مصر: تأجيل محاكمة آخر وزير للسياحة في عهد "مبارك"

مصر: تأجيل محاكمة آخر وزير للسياحة في عهد "مبارك"

19 فبراير 2018
+ الخط -

أجّلت محكمة جنايات جنوب القاهرة المصرية، اليوم الإثنين، برئاسة المستشار محمد الشوربجي، إعادة إجراءات محاكمة وزير السياحة الأسبق زهير جرانة، آخر وزير للسياحة في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، في قضية تتعلق بإصدار تراخيص لشركات سياحة على خلاف قرارات وزارية أوقفت منْح هذه التراخيص، وبالمخالفة للقانون، إلى جلسة 17 مارس/ آذار المقبل.

وجاء قرار التأجيل تنفيذاً لطلب الدفاع بالاطلاع على تقرير لجنة السياحة المقدم للمحكمة حول القضية، بالجلسة الماضية، والاستماع لأقوال أعضاء اللجنة.

وحضر جلسة اليوم، "جرانة" ودفاعه، وتم الاستماع لطلبات الدفاع داخل غرفة المداولة.

كانت محكمة جنايات جنوب القاهرة قضت في وقت سابق عام 2014، بمعاقبة "جرانة" غيابياً بالسجن المشدد 3 سنوات في إعادة محاكمته بالقضية، وعندما سلم "جرانة" نفسه للمحكمة قررت إعادة إجراءات محاكمته.

وكانت محكمة النقض قضت بقبول الطعن المقدم من "جرانة" على الحكم الصادر من محكمة جنايات القاهرة عام 2011 بمعاقبته بالسجن 3 سنوات "حضورياً" في القضية، وإعادة محاكمته من جديد أمام محكمة جنايات جنوب القاهرة.

ونسبت النيابة العامة، لوزير السياحة الأسبق "جرانة" بصفته موظفاً عمومياً، أنه قدم مساعدة لغيره في الحصول على ربح ومنفعة عامة دون وجه حق مستغلاً أحد أعمال وظيفته بأن أصدر تراخيص بإنشاء وتأسيس شركات سياحية بالمخالفة للقرارات الوزارية الصادرة بوقف إصدار التراخيص، ما مكن أصحاب شركات من الحصول على منفعة دون وجه حق، وأضرّ بمصالح الغير.