مصر: إدانات حقوقية لتعذيب باتريك جورج.. ومطالب بتحقيق فوري

مصر: إدانات حقوقية لتعذيب باتريك جورج.. ومطالب بتحقيق فوري بالبرلمان الإيطالي

القاهرة
العربي الجديد
09 فبراير 2020
+ الخط -
دانت عدة منظمات حقوقية مصرية اعتقال وتعذيب طالب الماجستير المصري والناشط في الدفاع عن حقوق الإنسان، باتريك جورج، من مطار القاهرة وحبسه 15 يومًا على ذمة بلاغ ضبط وإحضار منذ 2019.

كما علق مسؤولون إيطاليون على واقعة اعتقال طالب الماجستير والباحث بالمبادرة المصرية للحقوق الشخصية، الذي اعتقلته قوات الأمن لدى وصوله إلى مطار القاهرة الجمعة.

وقررت النيابة العامة حبس باتريك 15 يوما احتياطيا، لاتهامه بالتحريض على التظاهر وقلب نظام الحكم، وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، ونشر الأخبار والبيانات الكاذبة.

وقال رئيس لجنة التحقيق في واقعة قتل وتعذيب الطالب الإيطالي جوليو ريجيني بالبرلمان الإيطالي، تعليقا على حبس باتريك: "كيف لنا أن نعتبر مصر دولة آمنة؟".

وأضاف المسؤول بالبرلمان الإيطالي إيراسمو بالازوتو، على حسابه بـ"تويتر"، أن "الحكومة الإيطالية لا ينبغي أن تتجاهل هذه الواقعة، بينما تتداخل مع دولة تنتهك حقوق الإنسان"، فيما أعلن وزير التعليم العالي الإيطالي السابق عن نيته التقدم بطلب تحقيق برلماني على الفور في وقائع تعرض باتريك للتعذيب والانتهاكات على يد قوات الأمن.

وقال الوزير الإيطالي لارونزو فيرماتو: "حقيقة خطيرة للغاية إذا ثبتت وقائع التعذيب وسوء المعاملة (...) ويجب الحصول على مزيد من الضمانات حول حقوق الإنسان".

وروت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية تفاصيل توقيف واختفاء وتعذيب باتريك، والذي يعمل لديها باحثا في النوع الاجتماعي وحقوق الإنسان.

وقالت المبادرة، في بيان لها، إن باتريك "تم توقيفه واحتجازه بشكل غير قانوني ودون السماح له بالتواصل مع أهله أو محاميه لمدة تجاوزت 24 ساعة، تم خلالها تهديده وتعذيبه وصعقه بالكهرباء أثناء سؤاله عن عمله ونشاطه".

وقررت نيابة جنوب المنصورة الكلية حبس باتريك 15 يوما احتياطيا على ذمة القضية رقم 7245 لسنة 2019 إداري المنصورة، حيث واجه اتهامات بـ"إشاعة أخبار وبيانات كاذبة من شأنها تكدير السلم الاجتماعي وبث حالة من الفوضى، والتحريض على التظاهر دون الحصول على إذن من السلطات".

أيضا وجهت لباتريك اتهامات بـ"التحريض على قلب نظام الحكم، وترويج المبادئ والأفكار التي ترمي إلى تغيير مبادئ الدستور الأساسية، والترويج لارتكاب جريمة إرهابية والترويج لاستخدام العنف".

ذات صلة

الصورة
فعاليات تضامن مع الأسير الفلسطيني المريض ناصر أبو حميد في الضفة - العربي الجديد

مجتمع

كل ما تتمناه عائلة الأسير الفلسطيني، ناصر أبو حميد (49 عاماً) المريض بالسرطان والذي دخل بغيبوبة بسبب وضعه الصحي، أن يعالج وهو حرّ طليق في أحد المستشفيات الفلسطينية أو الأردنية أو المصرية، وأن تكون والدته الحاجة لطيفة أبو حميد بجانبه إن وافته المنيّة.
الصورة
عميد الأسرى الفلسطينيين كريم يونس(فيسبوك)

مجتمع

يدخل عميد الأسرى الفلسطينيين وأقدم أسير في العالم، كريم يونس، اليوم الخميس، عامه الأربعين، والسنة الأخيرة لحكمه داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي التي دخلها منذ عام 1983.

الصورة
انتحار الشابة بسنت خالد (تويتر)

منوعات

غضب يتزايد في مصر وعدد من الدول العربية منذ أمس الاثنين، بعد الإعلان عن حادثة انتحار الشابة بسنت خالد (17 عاماً) من مدينة كفر الزيات بمحافظة الغربية، إثر ضغوط تعرّضت لها نتيجة ابتزازها بصور مفبركة لها.
الصورة
تحذيرات من التصعيد بحق الأسرى الفلسطينيين (العربي الجديد)

مجتمع

حذّر مسؤولون حقوقيون مختصون بشؤون الأسرى الفلسطينيين من تصعيد إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي بحق الأسرى الفلسطينيين، في ظل إجراءات إدارة سجون الاحتلال بحقهم، وما يتعرضون له من تنكيل.