مصر: إخلاء سبيل المصور محمد أبو زيد بضمان إقامته

مصر: إخلاء سبيل المصور محمد أبو زيد بضمان إقامته

15 يونيو 2020
+ الخط -

أعلنت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، منظمة مجتمع مدني مصرية، إخلاء سبيل المصور الصحافي، محمد أبو زيد كامل، بضمان محل إقامته في القضية رقم 441 لسنة 2018 حصر أمن دولة لتجاوز مدة الحبس الاحتياطي. 

محمد كامل أبو زيد، مصور صحافي بجريدة التحرير، قام بتسليم نفسه إلى قسم المعصرة، بتاريخ 7 يونيو/ حزيران 2018، بعد أن قامت قوات الأمن باقتحام منزله، ووجهت له نيابة أمن الدولة اتهامات بمشاركة جماعة أُسست على خلاف أحكام الدستور والقانون، ونشر أخبار كاذبة، وكان محبوساً احتياطياً بسجن طرة تحقيق على ذمة القضية رقم 441 لسنة 2018 حصر أمن دولة. 

وتعرف القضية رقم 441 بـ"الثقب الأسود الذي يبتلع الصحافيين والحقوقيين في مصر"، بحسب تشبيه الجبهة المصرية لحقوق الإنسان –منظمة مجتمع مدني مصرية-.

تجدر الإشارة إلى أن أحدث تصنيف لمنظمة مراسلون بلا حدود، بشأن حرية الصحافة في 2020 الصادر في 21 إبريل/نيسان الماضي، أظهر تراجع مصر للمرتبة 166 في التصنيف العالمي لحرية الصحافة، بتراجع 3 مراكز عن ترتيبها في العام الماضي.

وحسب وصف المنظمة تعد مصر واحدة من أكبر سجون الصحفيين بالمنطقة. واعتبرت المنظمة أن مصر والسعودية التي احتلت المرتبة 170 متقدمة مركزين عن العام الماضي، قد تحولتا لأكبر سجون في العالم بالنسبة للصحفيين، بعد الصين التي تتربع على الصدارة في هذا المضمار.