مصريون غاضبون من الإعدامات: شعار السيسي "يا نحكمكم...يا نقتلكم"؟

مصريون غاضبون من الإعدامات: شعار السيسي "يا نحكمكم... يا نقتلكم"؟

20 فبراير 2019
الصورة
انتشرت صور المصريين التسعة الذين أعدموا (تويتر)
+ الخط -

حالة من الغضب سيطرت على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تنفيذ حكم الإعدام شنقاً في حقّ 9 شبان أدينوا في قضية اغتيال النائب العام المصري المستشار هشام بركات. وهي العملية التي وقعت في يونيو/حزيران 2015، أثناء خروجه من منزله في مصر الجديدة.

وكتبت الناشطة رشا عزب: "‏ع الصبح كده لازم نقول ‎#أوقفوا_الإعدام
يعني تحقيقات بتتعمل تحت التعذيب وضمانات شبه معدومة للتقاضي واختفاء قسري قبل كل ده وفي الآخر إعدام كمان.. ضد الإعدام في المطلق، ضد أن تصبح الدولة ــ أي دولة ــ هي المتحكم في إنهاء حياة الإنسان ــ أي إنسان".

أما بهية فكتبت: "وعند الله يجتمع الخصوم.. تم تنفيذ الحكم #لا_للإعدامات". بينما قال جلالوفيتش عن أحد المنفَّذ فيهم الحكم: "خبر إعدام أبو بكر صدمة من الصبح يا الله.. زميلي ودفعتي (...) مرة كنت باكلمه أطمن عليه لقيته ماعرفنيش، وعرفت ساعتها إنه أصيب بالجنون من التعذيب والصاعق.. القاضي بيقوله إنت اعترفت! قاله هقاضيك يوم القيامة وهاتلي صاعق وأنا أخليك تعترف إنت كمان! #لا_لتنفيذ_الإعدامات".

واستعاد د. سامي أحد تصريحات الرئيس السيسي: "ألم يقل لكم بكل ثقة يا نحكمكم يا نقتلكم؟ لماذا الاستغراب؟ من رضي بالذل يومها واستخفّ قيمة دم إخوانه وجلس جانبا يتفرج كأنه غير معني.. اليوم وجدت من ضحّى عِوضًا عنك لعلك تستفيق وغدا يُضحّى بك... #لا_لتنفيذ_الإعدامات".

وعلّق أحمدي: "حسبنا الله ونعم الوكيل، أي حد أجرم يستحق العقوبة، لكن إنك تقدم شباب بريء كبش فداء عشان تهدّي الرأي العام وعشان تنتقم لخصومة سياسية هو ده الإجرام، ومتفرقش عن الإرهابيين #لا_لتنفيذ_الإعدامات".

وعلّق يوسف حسين مقدّم برنامج "جو شو": "حالياً بالأسواق: القضاء المصري.. للقضاء على المصريين. #لا_لتنفيذ_الإعدامات". وكتب إسلام الهيراكي: "القتل على الشبهة.. في جمهوريات القهر العربية يسمى إعداماً بحكم محكمة!!!".

وبصورة تحوي أحد المتهمين مع قاضي الإعدام، كتب عمرو الحداد: "وعند الله يجتمع الخصوم، نفس المشهد كده هيكون يوم القيامة، بس هيكون أمام الحكم العدل وسيسأله يا ربي سَلْ هذا لمَ قتلني #إعدام_وطن".

المساهمون