مصرف ليبيا المركزي: ملتزمون بسداد الالتزامات المالية للدولة

12 ابريل 2019
الصورة
هدوء نسبي وسط العاصمة طرابلس (فرانس برس)
أكد مصرف ليبيا المركزي في طرابلس، الخميس، التزامه تنفيذ الترتيبات المالية (الموازنة) للعام الحالي 2019 على كافة التراب الليبي من دون استثناء.

المركزي أوضح  في بيان، أن الصرف يتم على جميع أبواب الميزانية من مرتبات وغيرها، مضيفا أن إجراءاته مستمرة وتشمل كافة التراب الليبي، بحسب ما يرد إليه من وزارة المالية في حكومة الوفاق الوطني.

وأشار إلى أن إجمالي قيمة المبالغ المنفذة لمخصصات أرباب الأسر الليبية بلغت 1.9 مليار دولار حتى 9 إبريل/ نيسان الجاري.

وأوضح أن إجراءات تنفيذ تلك المخصصات الإضافية عن العام الماضي تسير وتنفذ بشكل طبيعي، مشيراً إلى أن عدد الأسر التي نفذت معاملاتها بلغ 730 ألفاً و88 أسرة تمثل 3 ملايين و746 ألف مواطن.
وكانت حكومة الوفاق الوطني، التي تدعمها الأمم المتحدة، قد كشفت في وقت سابق من مارس/آذار الجاري عن أنها اتفقت مع المصرف المركزي وفاعلين آخرين على ميزانية للعام 2019 بحجم 46.8 مليار دينار (33.83 مليار دولار)، بعد سجالات دامت شهوراً ورفض ديوان المحاسبة الترتيبات بحجة المبالغة في المصروفات المتعلقة بباب التنمية.

وتشمل نفقات الباب الأول من الميزانية المرتبات بقيمة 25.28 مليار دينار، والباب الثاني النفقات التشغيلية (الحكومية) 7.9 مليارات دينار. ويتعلق الباب الثالث بالتنمية بنفقات تبلغ 7 مليارات دينار، فيما يشمل الباب الرابع الدعم بقيمة 6.54 مليارات دينار.

أما الإيرادات فتشمل الإيرادات النفطية بقيمة 18.9 مليار دولار تعادل 26.4 مليار دينار، والإيرادات الجمركية 800 مليون دينار، والاتصالات 750 مليون دينار، وأرباح مصرف ليبيا المركزي 300 مليون دينار، وإيرادات بيع المحروقات في السوق المحلي بـ800 مليون دينار، ورسوم الخدمات مع إيرادات أخرى بقيمة 750 مليون دينار، بينما تبلغ إيرادات رسوم بيع النقد الأجنبي 15 مليار دينار.

وذكر الموقع الإلكتروني لحكومة الوفاق الوطني أنّ لجنة الأزمة التابعة لمؤسسات المجتمع المدني، عقدت اجتماعًا طارئًا، لبحث احتياجات النازحين جراء الأحداث الجارية بضواحي العاصمة، بحضور مندوب عن وزارة الصحة، ومنسق شؤون النازحين بديوان رئاسة الوزراء ومدير مكتب تمكين المرأة التابع لوزارة التعليم.

وناقش الاجتماع، الذي عقد بديوان رئاسة الوزراء، معالجة الأزمة الراهنة، حسب الإمكانات المتوافرة لدى المفوضية والوزارات، وكيفية تفعيلها، وفق بيان نشرته إدارة التواصل والإعلام بمجلس الوزراء، وتعترف الأمم المتحدة بحكومة الوفاق الوطني الحالية في طرابلس بقيادة فايز السراج.
ومن جهة ثانية، أعلنت مصلحة الطيران المدني، استمرار تعليق الرحلات جزئياً خلال فترات النهار من وإلى مطار معيتيقة الدولي المطار الوحيد في طرابلس.

وقالت مصلحة الطيران المدني، في بيان صادر عنها أمس، إن المطار مفتوح أمام الحركة الجوية خلال الفترة من الخامسة مساءً وحتى الثامنة صباحًا.