مصر:تأجيل محاكمة ضابطين و4 شرطيين عذبوا مواطناً حتى الموت

مصر:تأجيل محاكمة ضابطين و4 شرطيين عذبوا مواطناً حتى الموت

09 ديسمبر 2018
+ الخط -


أجّلت محكمة جنايات القاهرة المصرية، اليوم الأحد، محاكمة رئيس مباحث قسم شرطة حدائق القبة، ومعاون مباحث بالقسم، و4 أمناء شرطة، إلى جلسة 13 يناير/ كانون الثاني المقبل، على خلفية اتهامهم بتعذيب مواطن مصري حتى الموت ضرباً وصعقاً بالكهرباء في أماكن متفرقة بالجسد، والتعدي على آخر، لإجبارهما على الاعتراف في قضية سرقة، ومحاولة الضابطين والأمناء إخفاء جريمتهم. إلا أن تحقيقات النيابة كشفتهم بعد أن رصدتهم كاميرات المراقبة.

وجاء قرار التأجيل لتغيب شهود الإثبات في القضية الذين كان مقررا سماع شهادتهم بجلسة اليوم.

واستمعت المحكمة بالجلسات الماضية إلى أقوال زوجة المجني عليه ويدعى أحمد السيد محمد عجمي، والتي عدلت عن أقوالها في تحقيقات النيابة، بعد اتهامها تامر فراج رئيس المباحث ووحدة قسم شرطة حدائق القبة بتعذيب زوجها حتى الموت، لكنها في الجلسة عدلت عن أقوالها، وكتبت إقرارا تنفي فيه كل التهم عن المتهمين الموجودين في القفص. وبسؤال رئيس المحكمة لها عن سبب عدولها عن أقوالها، أفادت بحصولها على تعويض مادي من المتهمين قائلة للمحكمة وهي تبكي، "ده نصيبه وأجله يا بيه".

كما عدل شاهد إثبات آخر في جلسة المحاكمة، عن أقواله التي أدلى بها في تحقيقات النيابة، حيث كان قد اعترف في التحقيقات، أنه شاهد المتهمين يعذبون المجني عليه وتعدّوا عليه بالضرب بالأقدام، بعد إجباره على الجلوس على "بطنه" ووصف دور كل متهم في تعذيب المجني عليه. وغيّر الشاهد أقواله في جلسة المحاكمة، وبسؤاله عن سبب وجوده في وحدة مباحث قسم شرطة حدائق القبة وقت حدوث الواقعة، قال إنه كان مقبوضا عليه من وحدة تنفيذ الأحكام بسبب صدور حكم ضده بالحبس 3 سنوات، وعن عدوله عن الأقوال التي أدلى بها في تحقيقات النيابة قال إنه كان "متوترا".

وتضم القضية المتهمين تامر صابر فراج (38عاماً) رائد شرطة ورئيس مباحث قسم شرطة حدائق القبة، وأحمد محمد عبد الحافظ (28 عاماً) نقيب شرطة ومعاون مباحث قسم شرطة حدائق القبة، ومحمد جمعة الحارس (38 عاماً) أمين شرطة، وأسامة شوقي عبد الناصر (41 عاماً) أمين شرطة، وثابت محمد طلبة (41 عاماً)عريف شرطة، ومحمد عبد الحليم عبد القادر (37 عاماً) أمين شرطة.