مصر:إخلاء سبيل ناعوت والتحفظ على المدعي بقضية ازدراء الأديان

مصر:إخلاء سبيل ناعوت والتحفظ على المدعي بقضية ازدراء الأديان

29 يوليو 2015
الصورة
اتهم مقيم الدعوى القاضي بالتحيز لصالح "ناعوت" (تويتر)
+ الخط -


أمرت محكمة "جنح السيدة زينب المصرية"، برئاسة المستشار خالد جمال الدين أبو بكر، بالتحفُّظ على المحامي محمد عفيفي، مقيم دعوى ازدراء الدين الإسلامي ضد الكاتبة الصحافية فاطمة ناعوت، لاتخاذ الإجراءات القانونية ضده بتهمة إهانة المحكمة، كما أمرت المحكمة بإخلاء سبيل "ناعوت" بضمان محل إقامتها.

وبدأت الجلسة بأن أثبتت المحكمة حضور كل من مقيم الدعوى والمشكو في حقها، لتحدث بعد ذلك مشادة بين مقيم الدعوى والقاضي، على خلفية إدارة الجلسة.

واتهم مقيم الدعوى القاضي بالتحيز لصالح "ناعوت"، وأكد أنه لا يصلح لنظر الدعوى، وأنه سبق أن تقدم بدعوى ردّ ومخاصمة ضد القاضي، وقدّم خلالها حافظة مستندات طويت على تسجيل صوتي بما تمّ خلال إحدى جلسات القضية، أكدّ فيها تجاوز القاضي في حقه بطريقة لا تليق بمكانة المحامي، وكذلك تحيّزه الواضح بحق المشكو في حقها، وهو ما اعتبره القاضي إهانة بحقه.

وكانت "نيابة السيدة زينب"، برئاسة المستشار أحمد الأبرق، قد أحالت "ناعوت" إلى محكمة الجنح، وواجهتها بارتكاب جريمة ازدراء الإسلام والسخرية من شعيرة إسلامية وهي "الأضحية"، من خلال منشور على "فيسبوك".

ونفت الكاتبة الصحافية، أمام النيابة، أن يكون هدفها هو ازدراء الدين، موضحةً أن تناولها القضية غير مخالف للشريعة الإسلامية من وجهة نظرها، وأكدت أن ذبح الأضحية يعد نوعاً من الأذى الذي يحمل "استعارة مكنية"، وأن ذلك كان على سبيل الدعابة.

اقرأ أيضاً: الاحتلال يحكم على الصحافي علي العويوي بالسجن 6 أشهر

المساهمون