مصدر: كوشنر طلب وقف التحركات الفلسطينية بانتظار مبادرة أميركية

مصدر فلسطيني: كوشنر طلب وقف التحركات الفلسطينية في انتظار مبادرة أميركية

27 اغسطس 2017
الصورة
جانب من لقاء عباس وكوشنر (تويتر)
+ الخط -
نقلت صحيفة "يسرائيل هيوم" الإسرائيلية، نقلاً عن مصدر فلسطيني وصفته برفيع المستوى، قوله إن مستشار الرئيس الأميركي وصهره، جاريد كوشنر، طالب الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، خلال لقائهما الأسبوع الماضي، بوقف أي تحرك فلسطيني على الصعيد الدولي ضد إسرائيل لمدة ثلاثة إلى أربعة أشهر، وذلك إلى أن تعرض الولايات المتحدة مبادرة سياسية لتحريك العملية السلمية للعودة إلى المفاوضات بين الطرفين.

ونسبت الصحيفة العبرية، في عددها الصادر، اليوم الأحد، للمصدر الفلسطيني، قوله إن الإدارة الأميركية أبلغت الجانب الفلسطيني أنها تبلور خطة سياسية تشمل أيضاً جدولاً زمنياً محددًا، يبحث فيه الطرفان القضايا الجوهرية، ولكن بشرط أن يحافظ الفلسطينيون على "الهدوء"، وألا يقوموا بتحركات على الساحة الدولية.

ووفقاً للصحيفة، فقد أبدى رئيس السلطة الفلسطينية موافقته المبدئية على طلب كوشنر، لكنه طالب، في المقابل، بالتزام من الرئيس دونالد ترامب بتقديم الخطة.

واتفق كل من عباس وكوشنر على عقد لقاء بين الأخير والرئيس الأميركي، خلال فترة انعقاد الجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك. ورجح مصدر إسرائيلي، في هذا السياق، أن يحضر اللقاء أيضاً رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو.

وتأتي هذه التصريحات بعد اللقاءات، التي أجراها الوفد الأميركي بقيادة كوشنر ومبعوث الرئيس الأميركي الخاص إلى الشرق الأوسط، جيسون غرينبلات، في كل من إسرائيل ورام الله، الأسبوع الماضي، حيث استبق عباس اللقاءات المذكورة بتصريحات قال فيها إنه في حال استمر الوضع الراهن والطريق المسدود في المفاوضات، فإن السلطة الفلسطينية ستستأنف تحركاتها الدولية في الأمم المتحدة والمحافل الدولية المختلفة لانتزاع اعتراف بعضوية كاملة لدولة فلسطين.


دلالات

المساهمون