مصارف عالمية كبرى تستغني عن الاف الموظفين

12 أكتوبر 2016
الصورة
تسريح موظفين في مصارف عالمية (فرانس برس)
+ الخط -


أعلنت بنوك عالمية كبرى عن الاستغناء عن الاف الموظفين في اطار خطط تقشف وترشيد للإنفاق العام، من أبرز هذه البنوك "لويدز" البريطاني الذي ينوي تسريح أكثر من 1200 موظف، و"بي إن بي باريبا" الفرنسي الذي يخطط للاستغناء عن 680 موظفًا بوحدته في إيطاليا.

فقد أعلن بنك "لويدز"، اليوم الأربعاء، أنه سيستغني عن أكثر من ألف موظف في إطار استراتيجيته المستمرة لخفض التكاليف بسبب الأزمات المالية.
وقال المتحدث باسم "لويدز" إن البنك سيخفض 1230 وظيفة كجزء من خطة خفض العمالة التي أعلن عنها في أكتوبر/ تشرين الأول تحت اسم "استراتيجية 2015- 2017".
وتشمل عملية الخفض العاملين بأقسام التجزئة ومنتجات العملاء والتسويق والمالية والمخاطر.
وتملك حكومة المملكة المتحدة حصة بنسبة 9% في بنك "لويدز" الذي يعتبر أكبر مصرف لأعمال التجزئة في بريطانيا.
وبنك لويدز، يعرف أيضا بـ"بي ال سي"، تأسس عام 1765. واندمج بنك لويدز مع تي أس في عام 1995. ووسعت شركة لويدز خلال القرنين التاسع عشر والعشرين أعمالها، واستولت على عدد من الشركات المصرفية الأصغر حجما.
وفي عام 2009، تم تغيير اسم الشركة إلى بنك لويدز تي اس بي دبي، بعد أن انضمت إليها مجموعة الخدمات المصرفية أتش بي أو اس (HBOS).

إلى ذلك، يخطط مصرف "بي إن بي باريبا" للاستغناء عما يقرب من 680 موظفًا وكذلك إغلاق 100 فرع تابع لوحدة البنك في إيطاليا "بنك ناسيونالي ديل لافورو سبا" بحلول عام 2020، وذلك مع الاتجاه لتوسيع خدماته المصرفية عبر الإنترنت والهاتف الجوال، وفقاً لما أفاد به مصدر مطلع على المناقشات لوكالة بلومبرغ.
وأضاف المصدر أنه سيتم تنفيذ خفض الوظائف من خلال برنامج التقاعد المبكر، وأن البنك قد بدأ بالفعل محادثات مع الاتحادات الممثلة للعاملين.

ومن المقرر أن يتولى أندريا موناري منصب الرئيس التنفيذي الجديد للبنك الذي يمتلك حوالي 3 ملايين عميل من الأفراد و43 ألف عميل من قطاع الأعمال بداية من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وبنك بي إن بي باريبا، من المصارف الفرنسية، حيث يقع مقره الرئيسي في باريس، وقد نشأت مجموعة بي إن بي باريبا على أثر اندماج بنك باريس الوطني مع باريبا عام 2000. وفي إبريل/ نيسان 2009 قامت مجموعة بي إن بي باريبا بشراء حصة 75% من بنك فورتيس Fortis Bank البلجيكي، وهو ما جعل من بي إن بي باريبا أكبر بنك في منطقة اليورو من حيث الودائع.
وفي عام 2011 كان بي إن بي باريبا أكبر بنك في العالم من حيث الحجم الإجمالي للأصول التي بلغت 2.670 تريليون دولار. وبلغت إيرادات المجموعة عام 2010 حوالي 43.88 مليار يورو، وحققت حينها أرباحاً صافية بلغت حوالي 7.8 مليارات يورو.

المساهمون