مصادر مصرية ترجح تعيين المتحدث باسم الجيش ملحقاً عسكرياً لدى قبرص

07 اغسطس 2020
الصورة
قضى الرفاعي 3 سنوات في موقعه (فيسبوك)

رجحت مصادر خاصة بـ"العربي الجديد"، اليوم الجمعة، تكليف المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة المصرية العميد تامر الرفاعي، بمنصب الملحق العسكري بسفارة مصر لدى قبرص، وذلك بعد نحو 3 سنوات قضاها في موقعه كمتحدث رسمي باسم الجيش، الذي تولاه خلفاً للعميد محمد سمير الذي لاحقته شائعات خاصة بعلاقاته الاجتماعية، والتي كانت سبباً في إبعاده عن منصبه.

وأوضحت المصادر أنه من المنتظر الإعلان عن القرار بشكل رسمي في غضون ساعات.

وشغل العميد أركان حرب تامر الرفاعي منصب المتحدث العسكري الرسمي للقوات المسلحة، في الأول من يناير/كانون الثاني 2017، وهو من مواليد يوليو/تموز 1973، وتخرّج من الكلية الحربية في 1 يوليو/ تموز 1994 ضمن الدفعة 88 حربية، وعمل في سلاح المخابرات الحربية والاستطلاع.

وحصل الرفاعي على بكالوريوس العلوم العسكرية، وكذلك الفرق التعليمية الحتمية بسلاح الاستطلاع، وفرقة القفز الأساسية بالمظلات، وفرقة معلمي صاعقة راقية، وفرقة معلمي رماية دبابات، وماجستير علوم عسكرية من كلية القادة والأركان، والدورة الدولية المتقدمة لتحليل المعلومات بجنوب أفريقيا، والفرقة الأساسية لمحللي المعلومات باليونان.

كما حصل الرفاعي على دورة التدريب النظري لحلف شمال الأطلسي (الناتو) بهولندا، ودورة تحليل المعلومات لمكافحة الإرهاب من القيادة المركزية الأميركية، ودورة تأهيل المراقبين العسكريين، والدورة الدولية للإعلام العسكري بألمانيا، والدورة الأساسية للإعلام والتواصل مع الرأي العام لحلف "الناتو" في اليونان.

وفي التأهيل المدني، حصل على دبلومة إدارة عامة من جامعة حلوان، وماجستير علوم سياسية واستراتيجية من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة.

وتدرج المتحدث العسكري في كلّ الوظائف الحتمية بسلاح الاستطلاع، وعمل كذلك مراقباً عسكرياً بالأمم المتحدة بجمهورية الكونغو الديمقراطية، بالإضافة للعمل في مجال تحليل المعلومات بإدارة المخابرات الحربية والاستطلاع.