مصادر فلسطينية: السلطة تنجح في "عرقلة" زيارة هنية لموسكو

10 يناير 2019
الصورة
كان مقرراً أن يزور هنية موسكو بعد 5 أيام(Getty)
+ الخط -
أكدت مصادر فلسطينية مطلعة لـ"العربي الجديد"، اليوم الخميس، أنّ اتصالات "السلطة الفلسطينية" مع روسيا نجحت في منع زيارة رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية لموسكو، والتي كان يفترض أنّ تبدأ بعد خمسة أيام.

وكان هنية قد تلقى دعوة رسمية من وزارة الخارجية الروسية لزيارة روسيا، سلّمه إياها السفير الروسي لدى دولة فلسطين حيدر أغانين، في 28 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، ومنذ ذلك الوقت جرى ترتيب الزيارة لتكون في 15 يناير/كانون الثاني الحالي.

وقالت المصادر إنّ الرئيس الفلسطيني محمود عباس كلّف وزير الخارجية رياض المالكي بإجراء اتصالات مع روسيا لعرقلة الزيارة ومنعها، والتي نجحت في وقف الزيارة، من دون أن يجري تحديد موعد جديد لها.

وذكر مصدر في "حماس" لـ"العربي الجديد"، أنّ روسيا أبلغت الحركة بتأجيل الزيارة لانشغال وزير خارجيتها سيرغي لافروف، موضحاً أنّ "الزيارة ستتم في وقت لاحق ولم يتم إلغاؤها". لكن ذلك يبدو صعباً في ظل إصرار السلطة على عدم قيام هنية بهذه الزيارة، خاصة مع تزايد الاحتقان الداخلي بين حركتي "حماس" و"فتح".

في الأثناء، كتب عضو المكتب السياسي لـ"حماس" موسى أبو مرزوق، على حسابه في "تويتر": "في اتصال هاتفي مع السيد ميخائيل بوغدانوف، مبعوث الرئيس فلاديمير بوتين للسلام ونائب وزير الخارجية، تم الحديث حول تطورات القضية الفلسطينية، والتأكيد على موقف روسيا الثابت من قضيتنا الوطنية، وتأجيل زيارة رئيس المكتب السياسي للحركة لوقت آخر لانشغال وزير الخارجية، مع حرصهم على إتمامها".

المساهمون