مصادر تتحدث عن إتفاق لتصدير نفط كردستان العراق لتركيا

مصادر تتحدث عن إتفاق لتصدير نفط كردستان العراق لتركيا

12 مارس 2014
خلاف حول تحويل عائدات نفط شمال العراق
+ الخط -

قالت مصادر تركية مسؤولة لـ "العربي الجديد" اليوم الأربعاء، إن الحكومة العراقية المركزية في بغداد وإدارة إقليم كردستان شمال العراق، اقتربا من التوصل إلى إتفاق بشأن تصدير نفط الإقليم إلى الأسواق العالمية عبر الأراضي التركية.

وهددت بغداد مرارا بمقاضاة أنقرة وتقليص حصة كردستان العراق من الميزانية الوطنية في حالة المضي قدما في التصدير لتركيا عبر خط الأنابيب المار بالأقليم بدون موافقتها.

ومن المقرر أن ينقل خط أنابيب النفط بين إقليم شمال العراق وتركيا 400 ألف برميل يومياً في المرحلة الأولى، على أن يرتفع هذا الرقم بمرور الوقت إلى مليون برميل يومياً.

وأعربت إدارة إقليم شمال العراق عن رغبتها في تولي شركة الإقليم الوطنية لتسويق النفط "كومو" عملية بيع نفط الإقليم، بينما تمارس بغداد ضغوطاً من أجل إتمام عملية البيع عبر شركة النفط الوطنية العراقية "سومو".

وكان وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي "تانير يلديز" قد أكد في وقت سابق أن مشروع تصدير نفط شمال العراق إلى الأسواق العالمية عبر تركيا سيصب في مصلحة الجميع، واشار إلى أن وزارته تبذل جهوداً حثيثة من أجل رفع القدرة الاستيعابية لخط "كركوك – يومورطاليك" .

من جهة أخرى قالت المصادر لـ "العربي الجديد"، إن الإدارة التركية طلبت تحويل عائدات بيع نفط شمال العراق عبر الخط المزمع إنشاؤه بين مدينتى كركوك العراقية وجيهان التركية للبنك الأهلي التركي "خلق بنك". 

وأضافت المصادر أن هناك خلافات حول هوية المصرف الذى يتلقى هذه العائدات حتى الآن، وأن المفاوضات لم تحسم بعد.

المساهمون