مشكلة واحدة تواجه محمد صلاح في نهائي دوري الأبطال

مشكلة واحدة تواجه محمد صلاح في نهائي دوري الأبطال

03 مايو 2018
الصورة
هل حسم قراره بشأن الصوم قبل النهائي؟ (Getty)
+ الخط -

أصبح محمد صلاح بطلاً شعبياً بين جماهير ليفربول بعدما ساهم في الوصول إلى المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، ويتمنى الجميع أن يصل إلى هذه المباراة في كييف في أفضل حالة فنية ممكنة، لكن هناك مشكلة واحدة قد تعوق النجم المصري.

ويتطلب التحضير لهذه المباراة الكثير من التجهيزات البدنية والنفسية، لكن صحيفة "ذا صن" البريطانية، أشارت إلى أن محمد صلاح قد يواجه مشكلة بسبب صيام رمضان.

ومن المتوقع أن يبدأ شهر رمضان يوم 15 مايو/أيار المقبل أي قبل عشرة أيام من نهائي دوري الأبطال أمام ريال مدريد أو بايرن ميونخ، وأشارت الصحيفة إلى تمسك صلاح بهذه الفريضة الاسلامية التي تتطلب الامتناع عن الأكل والشرب لساعات طويلة.

ويتعارض الصوم مع النظام الغذائي الصارم الذي تفرضه أندية أوروبا، لكن يعتاد اللاعبون العرب بصفة عامة على الصيام حتى عند خوض المباريات، الا أن ظروف صلاح ستكون استثنائية، لأنه يستعد لأهم مباراة هذا العام على مستوى الأندية.

في المقابل، أفادت الصحيفة البريطانية بأن مفتي الديار المصرية أجاز للاعبي منتخب مصر الإفطار في فترة الاستعداد لكأس العالم في روسيا، لكن في الغالب لن يستغل محمد صلاح وزملاؤه هذه الرخصة وسيتمسكون بالصوم.

ولن يواجه محمد صلاح هذا الموقف داخل ليفربول، إذ يعتنق زميله في الهجوم السنغالي ساديو ماني الإسلام أيضاً بجانب لاعب الوسط الألماني إيمري تشان، لكن لم يحسم أي منهم موقفه من هذا الأمر قبل خوض النهائي المحتمل في دوري الأبطال.

وكان صلاح قد اعترف عام 2014 بأن الصيام كان صعباً عليه في فترة الإعداد للموسم الجديد مع تشلسي، وقال آنذاك: "الصيام كان شاقاً، لأننا كنا نخوض حصتين تدريبيتين كل يوم وكان الجو حاراً للغاية، ولعبت كل المباريات".

وأضاف "لم يكن بإمكاني تناول الطعام أو الشراب حتى الساعة 9:30 ليلاً، عند الصيام ينخفض المجهود بشكل كبير، خاصة في الحصة التدريبية الثانية، لكن بشكل عام أكون سعيداً عند الصيام".


وكان صلاح حينها لاعباً مهمشاً في النادي "اللندني"، لكن وضعه تغير الآن وبات نجم ليفربول الأول، وأفضل لاعب في إنكلترا ويريد ناديه تحقيق الاستفادة القصوى منه، وربما يرضخ لنصيحة المدرب يورغن كلوب بالإفطار وتعويض هذه الأيام بالصيام لاحقاً.
 
وقال يورغن كلوب في وقت سابق إنه يحترم العادات والتقاليد للاعبين المسلمين ويرى أن صلاح أفضل سفير لمصر وللوطن العربي وللمجتمع الإسلامي، حتى أن عدداً من جماهير ليفربول قرر اعتناق الإسلام من أجله، بسبب شخصيته المهذبة، حتى ولو قيل ذلك على سبيل المزاح.

(العربي الجديد)

المساهمون