مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يعتقل فلسطينيين بالقدس

09 مايو 2016
الصورة
الاحتلال يواصل سياساته العدوانية بحق الفلسطينيين (الأناضول)
+ الخط -
اقتحم مجموعة من المستوطنين صباح اليوم الإثنين، باحات المسجد الأقصى المبارك، وسط حماية من قوات الاحتلال الإسرائيلي، فيما أجرت قوات الاحتلال عمليات اعتقال في عدة مناطق من القدس والضفة الغربية.


وقال مركز إعلام القدس إن "نحو 10 مستوطنين متطرفين اقتحموا باحات المسجد الأقصى المبارك"، حيث يأتي ذلك ضمن الاقتحامات اليومية التي ينفذها المتطرفون اليهود.

وإلى الشمال الشرقي من القدس، ذكرت مصادر صحافية أن قوات الاحتلال اعتقلت فجر اليوم، شابا وفتى قاصرا عقب دهم منزليهما في قرية العيسوية، إضافة لاعتقال قوات خاصة تابعة لجيش الاحتلال الشاب رامي محمد رشيد عودة من منزله في مخيم قلنديا شمالي القدس بعد دهم منزله والعبث بمحتوياته، فيما اعتقل شاب مقدسي من منزله بمنطقة الشيخ سعد في بلدة جبل المكبر جنوبي شرق القدس.

وفي بلدة بيرزيت شمالي رام الله وسط الضفة الغربية اعتقلت قوات الاحتلال الطالبة في كلية الهندسة بجامعة بيرزيت آلاء عساف، عقب دهم منزلها والعبث بمحتوياته ثم اقتادتها إلى جهة مجهولة، كما اعتقلت قوات الاحتلال 3 شبان من قرية دير أبو مشعل بمحافظة رام الله، واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

إلى ذلك، منعت سلطات الاحتلال الأسيرة المحررة والطالبة في جامعة بيرزيت أسماء قدح من دخول جامعتها إلى 22 من سبتمبر/ أيلول القادم، وذلك بعد شهرين من الإفراج عنها من سجون الاحتلال بعد أن أمضت 3 شهور رهن الاعتقال الإداري (بلا تهمة).

وإلى الجنوب من الضفة، قالت مصادر صحافية إن "قوات الاحتلال اعتقلت سبعة شبان من بلدة الخضر جنوب بيت لحم عقب دهم منازلهم واقتيادهم إلى جهات مجهولة، إضافة لاعتقال شاب آخر من بلدة بيت فجار ببيت لحم".

كما اعتقلت قوات الاحتلال شابا من منزله في بلدة بيت فوريك شرقي نابلس شمالي الضفة الغربية، والأسير المحرر ثابت نصار من بلدة مادما جنوب نابلس، وثم اقتادتهما إلى جهة مجهولة، إضافة لاعتقال شاب من بلدة السيلة الحارثية غرب جنين على حاجز عسكري بالقرب من قرية برطعة جنوب غرب جنين إلى الشمال من الضفة.

المساهمون