مسبار ينجح في الهبوط على كوكب المريخ

27 نوفمبر 2018
الصورة
استغرق الهبوط ست دقائق (فيسبوك)
+ الخط -
نجح مسبار تابع لوكالة ناسا الفضائية، في الهبوط على سطح المريخ يوم الإثنين بعد رحلة استغرقت ستة أشهر. وكانت عملية الهبوط محفوفة بالمخاطر، واستغرقت ست دقائق.

وقفز مراقبو رحلات الفضاء في مختبر "جيت بروبالشن لابوراتوري" التابع لناسا في مدينة باسادينا بولاية كاليفورنيا من مقاعدهم، بعد أن علموا أن المسبار "إنسايت" وصل إلى المريخ، الكوكب الذي كان مقبرة لعدد كبير من البعثات السابقة.

وأكد أحد المراقبين أن وقوع التلامس قبل الساعة الثالثة مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (الثانية بعد الظهر بتوقيت غرينتش) بدد حالة القلق التي سيطرت على غرفة التحكم في المختبر، حيث أنجز المسبار المهمة في ست دقائق.



وبسبب المسافة بين الأرض والمريخ، استغرقت عملية تأكيد الهبوط ثماني دقائق، حيث نُقل الخبر بواسطة قمرين صناعيين صغيرين يتعقبان "إنسايت" طوال رحلة الستة أشهر التي قطعت مسافة 300 مليون ميل (482 مليون كيلومتر).




ولم ينقل القمران الأخبار الجيدة في الوقت الفعلي فحسب، بل بثوا لقطات للمسبار وهو على بعد أربع دقائق ونصف فقط من الهبوط. يتوقع الحصول على المزيد من الصور في الأيام القادمة، بعد أن تنقشع طبقات الغبار التي ترسبت على المسبار.

(أسوشييتد برس)

دلالات

المساهمون