مسافرة تتدلى من شرفة سفينة لتلتقط سلفي فوق المحيط

18 أكتوبر 2019
الصورة
منعت من ركوب سفن الشركة لمدى الحياة(برونو فنسنت/Getty)
+ الخط -
انتشرت صورة على مواقع التواصل الاجتماعي، لمسافرة في رحلة بحرية، تسلقت الشرفة الحديدية على سطح السفينة، وتدلت منها لتلتقط صورة سلفي بملابس السباحة فوق المحيط.

ووُصف سلوك المرأة بـ "الغباء المطلق"، وأكد متحدث باسم خط الرحلات البحرية في شركة "رويال كاريبيان"، أنّ المسافرة أبعدت من الرحلة عندما رست السفينة في جامايكا، ومنعت من السفر على متن سفن الشركة مدى الحياة.

وكان بيتر بلوسيك الذي التقط الصورة، مسافرًا، أخيرًا، على متن سفينة "رويال كاريبيان"، عندما لاحظ المرأة التي ترتدي ملابس سباحة زرقاء، بعد أن تسلقت الشرفة الحديدية لعابرة المحيطات، وأكد أنها تجرأت على التدلي منها لالتقاط صورة سلفي، وفقًا لموقع "فوكس نيوز".

وأشار بلوسيك إلى أنه اتصل فورًا بخدمات المسافرين، الذين وصلوا إلى مكان وجود المرأة، وأبعدوها من الرحلة لاحقًا، بينما أكد جوناثان فيشمان، مدير سمعة "رويال كاريبيان" أمس الخميس، أنّ المرأة منعت من السفر على متن سفن الشركة مدى الحياة، لأنها خالفت القوانين التي تحظر "الجلوس أو الاستلقاء أو تسلق أي حواجز داخلية أو خارجية في السفن، من أجل سلامة الركاب".

وقد يؤدي عدم امتثال المسافرين على متن السفن للقوانين، إلى تدخل الأمن ثم إبعاد الراكب من الرحلة في الميناء التالي، وكشفت دراسة عالمية نشرت الصيف الماضي، أنّ 259 شخصًا لاقوا حتفهم، أثناء التقاط صور سلفي بين عامي 2011 و2017.

دلالات

المساهمون